عاجل

  • "أونروا"بغزة: عودة 43 موظفًا مفصولًا لعملهم مطلع أكتوبر

أنتوني جوشوا يستعيد اللقب العالمي في الرياض

الملاكمة
Getty Images
لم يصمد رويز هذه المرة أمام ضربات جوشوا

أصبح الملاكم البريطاني، أنتوني جوشوا، بطلا للعالم في الوزن الثقيل للمرة الثانية، بعد فوزه على منافسه المكسيكي أندي رويز، في منازلة تاريخية بالعاصمة السعودية الرياض.

وبعد ستة أشهر من هزيمة مفاجئة أمام رويز عاد جوشوا إلى الحلبة لتحدي بطل العالم المكسيكي واستعادة اللقب في منازلة استغرقت 36 دقيقة.

وتمكن جوشوا من الجولة الأولى إحكام السيطرة على النزال، إذ سجل العديد من النقاط بفضل لكماته القوية والسريعة. وتحركه المتواصل فوق الحلبة. كما حفزته هتافات الجمهور الذي حضر بكثافة إلى الدرعية لتشجيع الملاكم البريطاني.

وبعد نهاية المنازلة كان واضحا تفوق جوشوا الذي راح يقفز فوق الحلبة منتشيا بالفوز، مثلما فعل منافسه رويز في الولايات المتحدة قبل ستة أشهر، عندما فاز عليه فوزا تاريخيا كاد أن ينهي مسيرته الرياضية.

جوشوا مع العمالقة


ينضم أنتوني جوشوا، البالغ من العمر 30 عاما، إلى ثلة من الملاكمين هم محمد علي، لينوكس لويس، إيفندر هوليفيلد، مايك تايسون، فلويد باترسون، الذين استعادوا اللقب العالمي بعدما ضاع منهم.

وقد سقط باترسون 7 مرات في هزيمته أمام إنغمار يوهانسون عندما خسر اللقب العالمي عام 1959، ولكنه استعاد تاجه في منازلة ثأرية. وكان الجميع ينتظرون جوشوا الذي سقط هو الآخر أربع مرات في المنازلة الأولى التي انهزم فيها أمام رويز، وكان رده واضحا لا غبار عليه.
ملاكمة
Reuters
جوشوا يستعيد اللقب العالمي

ما الذي حدث مع رويز؟


يتساءل الذين شاهدوا منازلة رويز الأولى أمام جوشوا عن القوة التي أظهرها في الولايات المتحدة، لأنه لم يشكل أي خطر على منافسه الرياض.

فقد زاد وزنه بنحو 7 كيلو غرامات وهو الوزن الذي اكتسبه، جيمس دوغلاس، بعدما فاز على، مايك تايسون في عام 1990، وبعد شهور انهزم دوغلاس بسهولة أمام هوليفيلد.

ويكسب رويز، رغم خسارة اللقب العالمي، 10 ملايين جنيه استرليني، ويمكنه إكمال حياته بطلا عالميا سابقا، أما إذا أراد مواصلة النزال من أجل حصد الألقاب فعليه أن يراجع وزنه ولياقته البدنية.

ظروف التحدي


كانت هزيمة جوشوا في المنازلة الأولى أمام رويز مفاجأة مدوية، كادت أن تقضي على مشواره الرياضي بعد سنوات من النجاح الكبير والانتصارات الباهرة.

وقال جوشوا نفسه إن هزيمة ثانية أمام رويز ستكون كارثية.

ولكنه لم يضيع الوقت في التفكير في الهزيمة بل شرع فور ذلك في تغيير أسلوب تدريباته. وحفظ الدرس جيدا ليرفع التحدي مرة أخرى ويستعيد لقبه العالمي.

وكان الحديث عن منازلة بين جوشوا وديوني ويلدر أو تيسون فيوري قد تأجل بعد هزيمة جوشوا المفاجئة أمام رويز. ولكن الفكرة تتجدد اليوم بعد عودة الأمور إلى نصابها بالنسبة للملاكم البريطاني.

وقد أظهر جوشوا شجاعة كبيرة وقوة شخصية في ظروف قاسية بعد الهزيمة في الولايات المتحدة، واستعاد تاجه العالمي في الرياض، ولكن التاريخ لن ينسى ما فعله به رويز في يونيو/ حزيران.

التعليقات