عاجل

  • برنامج الأغذية العالمي: نحذر من مجاعة وشيكة في شمال غزة

  • ممثل منظمة الأمم المتحدة للأغذية والزراعة لمجلس الأمن:قدرة المخابز بغزة على إنتاج الخبز تأثرت بشكل كبير بسبب النزاع

مديرية شمال غزة تستقبل وفداً من "الرابطة الإسلامية"

مديرية شمال غزة تستقبل وفداً من "الرابطة الإسلامية"
رام الله - دنيا الوطن
استقبلت مديرية التربية والتعليم في شمال غزة، وفداً من الإطار الطلابي "الرابطة الإسلامية"، حيث تباحث الطرفان في بعض القضايا ذات الاهتمام المشترك.

وكان في استقبال الوفد، مدير التعليم أ. جواد صالحة، ومديريْ الدائرتين الإدارية والفنية أ. أحمد أبو هربيد، و أ. موسى شهاب، ورئيس قسم الأنشطة الطلابية أ. محمد كلوب، فيما ضم الوفد القيادي أ. يحيى يحيى، ومسؤول الرابطة الإسلامية في إقليم الشمال أ. ثائر العوضية، وعدد من مسؤولي الملفات في الرابطة.

ورحب أ. صالحة بالوفد الزائر، مشيداً بجهود الرابطة الإسلامية الحثيثة في خدمة الطلبة وإنجاح المسيرة التعليمية من خلال برامجها التربوية والتثقيفية والتوعوية المتعددة والتي تتقاطع مع رؤية وفلسفة وزارة التربية والتعليم الرامية إلى تحصين الجيل وتعزيزه بجملة من القيم والمفاهيم والمعارف الهادفة.

واستعرض أ. صالحة عدداً من المشاريع الريادية التي تنفذها وزارة التعليم لبناء جيلٍ واعس ومثقفٍ ومنتمٍ لوطنه وشعبه وأمته، من بينها مشروع الريادة الوطنية، ومشروع الداعية المقيمة (في مدارس الإناث العليا والثانوية) ومشروع غرس وتعزيز القيم.

وأكد أ. صالحة أن مديرية التعليم في شمال غزة، منفتحة على المؤسسات المحلية، والأطر الطلابية بمن فيها الرابطة الإسلامية؛ للمساهمة في تنفيذ وإنجاح تلك المشاريع بما يخدم طلبتنا ويساهم في بناء شخصيتهم، وتحقيق نهضتهم.

من ناحيته، عبّر أ. يحيى عن تقديره لجهود مديرية التعليم في شمال غزة، ومن خلفها وزارة التربية والتعليم؛ الرامية إلى بناء الجيل، معرفياً، ومهارياً، وقيمياً، وعقائدياً، ليكون قادراً على مواجهة كل التحديات والصعاب والمؤامرات التي تحاول النيل منه ومن فكره ووعيه وقيمه.

وأكد أ. يحيى على جهوزية الرابطة الإسلامية ومن خلال ملفاتها الطلابية المتعددة للمساهمة في كل البرامج والمشاريع النهضوية التي تتبناها وزارة التعليم للمساهمة في تحصين الجيل ورفع كفايته.

وفي ختام الزيارة، قدّمت الرابطة درع شكر وتقدير للمديرية لما تبذله من جهود في بناء الجيل وتحصينه، متمنياً لها المزيد من النجاح والتوفيق في أداء رسالتها التربوية والتعليمية.