عاجل

  • الشرطة تفرق محتجين يحاولون اجتياز حاجز قرب مبنى الكونغرس حيث سيلقي نتنياهو خطابا

  • موقع (واللا): نتنياهو يخبر زعماء منظمات يهودية أمريكية بأنه سيعرض في خطابه أمام الكونغرس خطة لليوم التالي للحرب

  • جريحان برصاص الاحتلال العشوائي في منطقة قيزان النجار جنوبي مدينة خانيونس

  • أربعة جرحى بقصف الاحتلال بركساً بمنطقة معن شرق خانيونس جنوب قطاع غزة

  • بدء مراسم جلسة الكونغرس التي سيلقي فيها رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو خطابه

  • (معاريف): متظاهرون اعترضوا طريق نتنياهو في الكونغرس بلافتات "مجرم حرب"

مسؤول صحي أردني: نتابع متحوراً جديداً من فيروس كورونا

مسؤول صحي أردني: نتابع متحوراً جديداً من فيروس كورونا
الأردن يتابع متحوراً جديداً لفيروس كورونا
رام الله - دنيا الوطن
يتابع المركز الوطني لمكافحة الأوبئة والأمراض السارية في الأردن، الوضع الوبائي لمتحورة "آيريس" المتفرعة من سلالة "أوميكرون" من فيروس (كورونا) على كافة المستويات الدولية والإقليمية.

وأوضح رئيس المركز محمد اليحيى في بيان، أنه وبالتنسيق مع الجهات الوطنية ذات العلاقة لرصد هذه المتحورة حيث أضافتها منظمة الصحة العالمية على قائمة متحورات (كورونا) التي تحت الرصد، والذي تم اكتشافه لأول مرة في آسيا قبل شهر تموز 2023، وفق ما نقل موقع (المملكة).

وأشار المركز إلى أنه بالرغم من توقف العمل على رصد حالات (كورونا) إلا أن نظام الرصد من المراكز المختارة يفيد بأنه وبعد انقطاع للعينات الإيجابية دام سبعة أسابيع، عادت نسبة العينات الإيجابية للارتفاع، ووصلت إلى 4% في الفترة الأخيرة.

ورجح المركز زيادة العينات الإيجابية في الفترة المقبلة حسب الحسابات الاحتمالية للمركز معتمدة على البيانات الواردة من الوزارة والوضع الوبائي العالمي.

ويتابع المركز الوطني لمكافحة الأوبئة والأمراض السارية عن كثب التطورات المتعلقة بالوضع الوبائي وظهور السلالات أو المتحورات الجديدة إقليميا وعالميا وبالتعاون مع الجهات ذات العلاقة على المستوى الوطني.

ونقل موقع (المملكة) عن مستشار الأوبئة في المركز بسام الحجاوي، أن "آيريس" يعتبر، نسخة جديدة من متحورات "أوميكرون" ولا توجد مؤشرات على أنه يمثل تهديدا بشكل أكبر على المواطنين حتى الآن مقارنة بالمتحورات السابقة لأوميكرون وأعراضها متشابهة نوعا ما.

ومن أبرز أعراض "آيريس" رشح الأنف، والصداع، والتعب (خفيف إلى شديد)، والعطش، والتهاب الحلق.

وبشأن فترة حضانة الفيروس؛ فهي أحد العوامل التي يمكن أن تسهم في سرعة انتشاره، فكلما قصرت فترة الحضانة، فإن قابلية انتشاره تكون أسرع.

وأشار المركز إلى أنه وحتى الآن المؤشرات العلمية وعدد الحالات المحدود بها يشير إلى أن فترة الحضانة دون 5 أيام مشابهة لفترة حضانة سلالة أوميكرون التي تميزت بسرعة انتشارها مقارنة بالسلالات التي سبقته مثل دلتا وغيرها.

وقد شوهد ارتفاع ملحوظ في عدد إدخالات المستشفيات بسبب "آيريس" في المملكة المتحدة؛ إلا أن هذا يحتاج إلى مزيد من الدراسة والبحث، بحسب المركز.

التعليقات