عاجل

  • شهداء وجرحى في قصف الاحتلال منزلاً لعائلة "قشقش" في شارع الشيماء في بلدة بيت لاهيا شمالي قطاع غزة

  • طيران الاحتلال يستهدف مفترق السرايا وسط مدينة غزة

واقعة مأساوية.. مصري يحتضن نجله لحمايته من النيران فيشتعلان سوياً

واقعة مأساوية.. مصري يحتضن نجله لحمايته من النيران فيشتعلان سوياً
مصري يحتضن نجله لحمايته من النيران فيشتعلان سوياً
رام الله - دنيا الوطن
في واقعة مأساوية، لقي أب مصري ونجله مصرعهما وهما يحتضنان بعضهما داخل النيران، خلال حريق شب بمطعم صغير "للفول والطعمية"، حيث كانا يعملان في محافظة القليوبية شمال القاهرة.

وتلقت الأجهزة الأمنية في محافظة القليوبية شمال القاهرة إخطاراً بنشوب حريقٍ ضخم داخل مطعم بمنطقة القيثارية بمركز قها، وأن النيران احتجزت صاحب المطعم ونجله في الداخل.

وحضرت قوات الدفاع المدني وسيارات الإسعاف وتمت السيطرة على الحريق، لكن تم العثور على الأب والابن ميتين بفعل النيران والأدخنة.

وقال ناصر كامل، من سكان منطقة القيثارية التي شهدت الحريق، إن "النيران بدأت من باب المطعم حيث كانت مقلاة الزيت تعمل، وفجأة انفجر المنظم الخاص بأنبوب الغاز فنتج عنه اشتعال نيران ضخمة بشكل سريع".

وتابع "غمرت ستارة من النيران الضخمة باب المطعم، بينما كان الأب صاحب المطعم ونجله بالداخل يجهزان عجينة الطعمية (الفلافل) استعدادا لطهيها في المقلاة التي اشتعلت".

وأضاف: "لهذا السبب لم يتمكن الاثنان من الخروج، وكذلك لم يستطع الأهالي الدخول لإنقاذهما".

من جانبه، أوضح شاهد عيان آخر يدعى وجدي نبهان، أن الأب يدعى رضا عبد البديع (60 عاما)، ونجله أحمد (29 عاما)، وتم العثور عليهما ميتين داخل المطعم بعدما تمكنت أجهزة الدفاع المدني من إخماد الحريق.

وأضاف: "الأب كان جالسا على الأرض في المكان المخصص لتجهيز الطعام، بينما كان ابنه يحتضنه لحمايته من النيران، لذلك كان الأخير الأكثر تضررا من النيران".

واستطرد: "التهمت النيران ظهر الابن بشكل شبه كامل، لأنها كانت قادمة من خلفه". وفق (سكاي نيوز) بالعربية

وأوضح أن "ما زاد من المأساة أن الابن الأصغر كان خارج المطعم وقت الحريق، ولم يتمكن من إنقاذ والده وشقيقه الأكبر، وكان يصرخ في الشارع لتجميع الأهالي لإنقاذهما".

تجدر الإشارة إلى أنه تم نقل جثتي الأب ونجله لمشرحة مستشفى قها المركزي، تحت تصرف النيابة العامة التي تولت التحقيق في الواقعة.

التعليقات