عاجل

  • مستوطن يدهس شاباً في قرية النبي إلياس شرق قلقيلية وقوات الاحتلال تنتشر بالمكان

  • (قناة كان): نتنياهو يجتمع مع بلينكن في القدس ويناقشان التحضير لزيارة نتنياهو إلى واشنطن والملفين الفلسطيني والإيراني


افتتاح المقر الجديد للجالية الفلسطينية في أثينا

افتتاح المقر الجديد للجالية الفلسطينية في أثينا
رام الله - دنيا الوطن
افتتح اليوم مقر جمعية الجالية الفلسطينية في أثينا بحضور وزارة الثقافة الفلسطينية ممثلة بمدير عام العلاقات الدولية والعامة بثينة حمدان ورئيس الجالية الفلسطينية محمد أبو عصبة ورئيسة بلدية ايروس ديمتريوس اندريتسو المقر الجديد للجالية الفلسطينية في أثينا، اليوم السبت.

جاء ذلك بحضور القائم بأعمال سفارة دولة فلسطين في أثينا يوسف درخم وبحضور رسمي يوناني وأعضاء برلمان ونقابات مهنية وعمالية ومنظمات دولية وممثلين عن الجاليات والسفارات العربية والأجنبية.

وقالت حمدان: إن مهمتنا في وزارة الثقافة حماية الهوية الفلسطينية والموروث الثقافي في وجه كل محاولات الاحتلال تشويه ومحو الرواية الفلسطينية وتهويد المكان، اننا نؤمن أن الجاليات الفلسطينية حول العالم، هي قلبنا النابض، قلب فلسطين، وهي تلك الروح التي تستطيع أن تجوب العالم بقضيتنا العادلة وحكايتنا منذ النكبة حتى الان وتصل كل بيت يوناني وأن تخترق وجدانهم وتترسخ في هذا البلد الذي كان له وقفاته وصولاته وجولاته في دعم القضية الفلسطينية واستقبال رموزنا بحفاوة وأبرزهم الشهيد القائد ياسر عرفات.

وأضافت:" أن ارتداء الكوفية الفلسطينية في أحياء اليونان وإضاءة شمعة هنا أو هناك لروح شهداءنا أو رفع لافتة عن حقنا في العودة والحرية لأسرانا، كل هذه المشاهد تخترق وجداننا في الأرض المحتلة نعم فنحن " لسنا وحدنا" وفي هذا رسالة
قوية مؤكدة ان فلسطين لا ولن تنسى اصدقاءها ومناصريها.

وأضافت ان الثقافة كأداة، وقوة ناعمة، نستطيع أن نعبر عن هويتنا بكل تفاصيلها وأن نخاطب عقول وقلوب المجتمع الدولي ونكسب المزيد من الأصدقاء لقضيتنا.

بدوره قال رئيس الجالية الفلسطينية في اليونان محمد أبو عصبة إننا كجزء لا يتجزأ من الشعب الفلسطيني في الوطن والشتات نحمل رسالة للعالم التمسك بقضيتنا وأهمية اطلاع العالم على أبعاد القضية الفلسطينية والتمسك بتاريخنا وحقوقنا ونحن أيضاً جزء من الشعب اليوناني ورسالتنا هي أن نعمل على رقي البلد والدفاع عن حقوقه الوطنية وتعزيز علاقته مع الشعب الفلسطيني.

من جانبه تحدث يوسف درخم عن ممارسات الاحتلال الإسرائيلي من قتل وتهجير ومصادرة الأراضي ومعاناة الفلسطيني تحت الاحتلال وحقنا في الوجود، وأن ملايين الفلسطينيين في الشتات هم جزء مهم من قضيتنا العادلة، شاكراً وقوف اليونان إلى جانب نضال شعبنا العادل من أجل الحرية والاستقلال.

وتم خلال الحفل تكريم عدد من الشخصيات الداعمة للجالية الفلسطينية من قبل رئيس الجالية والحضور من شخصيات رسمية واعتبارية ومن هذه الشخصيات محمد السيد والدكتور شريف ابو حشيش.



التعليقات