اتحاد الشغل التونسي يطالب الحكومة بالوضوح "حفاظاً على الدولة"

اتحاد الشغل التونسي يطالب الحكومة بالوضوح "حفاظاً على الدولة"
صورة تعبيرية
رام الله - دنيا الوطن
طالب الأمين العام للاتحاد العام التونسي للشغل نور الدين الطبوبي، أمس الجمعة، الحكومة بـ"الصراحة والوضوح" بخصوص وضع البلاد، كما دعاها إلى حوار جاد.

جاء ذلك في تصريحات صحفية أدلى بها الطبوبي، على هامش الدورة 36 للملتقى السنوي الاقتصادي "أيام المؤسسة"، المنعقد في مدينة سوسة شرقي تونس، والذي يستمر حتى اليوم السبت.

وطالب الأمين العام للاتحاد العام التونسي، الحكومة، بالصراحة والوضوح بخصوص الوضع الجاري، لأنّ ذلك مرتبط بـ"مصير دولة ومصير مجتمع بأكمله"، وفق قوله. 

وأضاف، وفق ما نقل موقع (الميادين نت) "يفترض على حكومة احترام نفسها، وأن يكون لها إستراتيجية واضحة وخبراء ودراسات، وأن تراسل الأطراف المعنية بالحوار قبل فترة وبشكل جدي، لطرح خياراتها ومضامينها، لا أن يتم دعوتها يوم الحوار".

وتطرق الطبوبي إلى مسألة رفع الدعم عن المواد الأساسية، قائلاً: "ما يتردد اليوم بأنّ الدعم سيوجّه إلى مستحقيه، ولكن الإشكال الحقيقي يكمن في التفاصيل، وكون المقترح المقدم من إحدى الوزارات هو منح 118 ديناراً سنوياً (36 دولاراً) لكل فرد".

وطالب الطبوبي بأن "يشمل الدعم القاضي والطبيب والمدرس في الوظيفة العمومية (الحكومية)".

وتمر تونس بأزمة اقتصادية ومالية زادت حدتها مع أزمة جائحة (كورونا) والعملية العسكرية الروسية في أوكرانيا، إضافةً إلى عدم استقرار سياسي تعيشه البلاد منذ بدء الرئيس قيس سعيد فرض إجراءات استثنائية في 25 تموز/ يوليو 2021.

كما ويُواصل التضخم في تونس الارتفاع حيث بلغ 9.8% خلال تشرين الثاني/نوفمبر الماضي، مسجلاً أعلى نسبة منذ التسعينيات، وفق وسائل إعلام تونسية.

التعليقات