عاجل

  • (القناة 13): اشتباه بوجود عبوة ناسفة عند مدخل مدينة القدس وتم استدعاء خبراء المتفجرات إلى المكان


سرحان يكشف تفاصيل جديدة بشأن تعويض ساكني "عنق الزجاجة" وتطورات المدن المصرية

سرحان يكشف تفاصيل جديدة بشأن تعويض ساكني "عنق الزجاجة" وتطورات المدن المصرية
صورة جوية لمنطقة "عنق الزجاجة" غرب غزة
خاص دنيا الوطن- هاني الإمام
كشف م. ناجي سرحان، وكيل وزارة الأشغال العامة والإسكان بغزة، تفاصيل جديدة حول آلية تعويض ساكني منطقة "عنق الزجاجة" الواقعة غرب مدينة غزة، بالإضافة إلى تطورات مشاريع المدن المصرية في القطاع.

وقال سرحان في تصريح لـ "دنيا الوطن": إنه "حتى اللحظة لم ندخل في مرحلة تعويض ساكني منطقة (عنق الزجاجة)، إنما تم تشكيل لجان مختصة من كل الجهات لمتابعة وحصر المنازل في تلك المنطقة".

وشدد أنه حسب التصور الذي رفعناه للشركاء المصريين بشأن مشروع "عنق الزجاجة" سيكون الأمر جميلًا ومرضيًا للجميع، مؤكدًا أنه لن يكون ظلمًا للناس حال بدء مرحلة التعويض.

وأوضح سرحان أن خيارات التعويض عبارة عن قيمة أي أن لكل شخص قيمة معينة لمنزله تساوي مبلغه بل وأكثر، وقد يكون من ضمن الخيارات الاستفادة من المدن المصرية أو يأخذون أموالًا لشراء أراضٍ والبناء عليها حسب ما هو متوفر.

وتابع: "حال بدء التعويض سنجلس مع الجميع لمحاولة إرضائهم، ولا ننظر لهم على أنهم معتدون"، مشددًا على أن المعتدي بالأساس نقوم بإعطائه شقة فما بال أصحاب الأرض، ونريد أن نوصل رسالة "نحن لسنا بخصومة مع الناس وهم أبناء شعبنا، ولن يكون هناك إجراء دون التوافق مع الكل".

وحول الاستفادة من المشاريع المصرية، أفاد وكيل وزارة الأشغال بغزة أنه تم وضع تصور ورفعناه للشركاء المصريين، وستكون الاستفادة من خلال نشر رابط إلكتروني للتسجيل من باب العدل، والذي يتوقع الحصول على القرار نهاية السنة الحالية.

وأكمل: "كما وأن الاستفادة ستكون لها شروط أهمها ألا يكون للمستفيد سكن بالأساس"، موضحًا أن المستفيد من المدن المصرية سيلتزم بدفعة أولى وأقساط شهرية بسيطة.

وعن سبب وجود دفعة أولى وأقساط للمدن المصرية، أكد أن ذلك يرجع لهدف الوزارة خلق مشاريع أخرى تهدف عموم المواطنين، ولن تذهب هذه الأموال لخزينة الحكومة بل لمشاريع خدماتية بالدرجة الأولى.

التعليقات