مباشر | استديو الوطن: تطورات مشروع عنق الزجاجة في مخيم الشاطئ


جمعية أمواج توقع اتفاقية تعاون مع القنصلية الأمريكية في القدس

جمعية أمواج توقع اتفاقية تعاون مع القنصلية الأمريكية في القدس
تعبيرية
رام الله - دنيا الوطن
أبرمت جمعية أمواج للتنمية والتطوير المجتمعي اتفاقية تعاون مع القنصلية الأمريكية – وحدة الشئون الثقافية في القدس، لتنفيذ مشروع بعنوان: "انخراط الشباب في تحويل النزاع وبناء السلام في قطاع غزة" يستغرق المشروع (12) شهرا. وقد وقع الاتفاقية مسئولة الشئون الثقافية التابع للقنصلية الأمريكية السيدة/ Emily R. Green، ومن جمعية أمواج، المدير التنفيذي، يحيى إدريس.  

من جهته، أشار المدير التنفيذي للجمعية أن الهدف العام للمشروع هو المساهمة في تطوير قدرات الشباب الفلسطيني في ثقافة تحويل النزاع وتأهيلهم ليصبحوا قادرين على المشاركة الإيجابية مع أقرانهم وقيادة أنشطة مفيدة لهم ولمجتمعهم في قطاع غزة واحترام ثقافة التسامح والحوار، حل الخلافات، ونشر ثقافة السلام في المجتمع الفلسطيني دون اللجوء لاستخدام العنف، ومساعدة الشباب على تخيل بدائل للاحتلال والصراع واليأس الذى يعيشونه وتشجيعهم على سرد قصص حول الأحداث والمشكلات التى تسلط الضوء على الكرامة الإنسانية، التعاطف والتفكير خارج الصندوق.

ويقوم المشروع على واختيار عدد(20) شاب وشابة من خريجي الجامعات ونشطاء المجتمع المدني والعاملين في المنظمات الأهلية والقاعدية من الفئة العمرية (20-29) عاما، وإشراكهم في برنامج تدريبي مدته (36) ساعة لتأهيل الشباب على التعامل مع الاختلافات التي تواجه المواطنين بطريقة حضارية بعيدة عن استخدام العنف وتزويدهم بالمهارات والمعلومات التى تمكنهم من تصميم وتقديم ورش عمل ولقاءات في مجال تحويل النزاع وحل الخلافات الداخلية، يلي ذلك مشاركتهم في تنفيذ عد (50) ورشة عمل بالتعاون مع منظمات المجتمع الممني في قطاع غزة للعب دور أكبر في نشر ثقافة التسامح ونبذ العنف في قطاع غزة

كما يتضمن المشروع كتابة نص مسرحي حول كيفية التعامل سلميا مع النزاع وتجسيده من خلال تقديم (10) عروض مسرحية تستهدف الشباب من كلا الجنسين بالتعاون مع الجامعات والمؤسسات الأهلية في محافظات قطاع غزة الخمس، يلي كل عرض فتح باب الحوار والنقاش مع الجمهور لتعزيز الرسائل الواردة  في المسرحية.

والجدير بالذكر، أن جمعية أمواج للتنمية والتطوير المجتمعي، هي مؤسسة أهلية فلسطينية غير ربحية مستقلة، تأسست في مدينة غزة عام 2017 بهدف المساهمة في التنمية الثقافية والاجتماعية وبناء المجتمع الفلسطيني من خلال تقديم برامج ثقافية واجتماعية تفاعلية تركز على عدة مجالات من ضمنها: تدريبات في مجال تحويل النزاع ونشر ثقافة السلم الأهلي، الدعم النفسي الاجتماعي والمهارات الحياتية، وإنتاج وتقديم عروض مسرحية وأنشطة فنية لتسليط الضوء وتشجيع الحوار والنقاش حول قضايا ومشكلات ثقافية ومجتمعية لإبرازها ومواجهتها.