عاجل

  • (القناة 13): اشتباه بوجود عبوة ناسفة عند مدخل مدينة القدس وتم استدعاء خبراء المتفجرات إلى المكان


بالصور.. حفل تكريم الناجحين من أبناء الأسرة التربوية في سلفيت

بالصور.. حفل تكريم الناجحين من أبناء الأسرة التربوية في سلفيت
جانب من التكريم
رام الله - دنيا الوطن
كرم أمس الاتحاد العام للمعلمين الفلسطينيين في محافظة سلفيت بالتعاون مع حركة فتح إقليم سلفيت أبناء الأسرة التربوية الناجحين في امتحان الثانوية العامة للعام الحالي.

وحضر التكريم، نائب أمين سر حركة فتح في محافظة سلفيت علي جاسر القاق وأعضاء لجنة الإقليم وحضور قيادة الاتحاد العام للمعلمين الفلسطينيين وممثلي التربية والتعليم وفعاليات المحافظة الشعبية والوطنية والمؤسسات الرسمية المدنية والأمنية وأهالي الطلبة والطلبة الناجحين في التوجيهي.

ورحبت أمين سر الاتحاد في سلفيت رندة أبو سعادة بالحضور، مقدمة التهنئة للطلبة الناجحين الذين هم فرسان فلسطين الذين يرفعون راية العلم إلى جانب راية المقاومة وهو ما أكد عليه الشهيد الخالد أبو عمار، ودعت الطلبة إلى مزيد من التفوق واختيار التخصصات المناسبة للمساهمة في بناء الدولة، مؤكدة أن هذه الكوكبة من الطلبة المتفوقين هم حملة مشاعل العلم والمعرفة وهم جيل المستقبل الواعد وبناة الدولة ومؤسساتها.

في حين ثمن الأستاذ وهيب جبر في كلمة ألقاها نيابة عن مدير عام التربية والتعليم الأستاذ محمد الأقرع  الجهود المباركة التي بذلتها الهيئة التدريسية طوال العام، الذين عملوا بكل أمانة وإخلاص، شاكراً كل من ساهم ودعم مادياً ومعنويا لإنجاح المهرجانً، وتقدم بالشكر للمؤسسة الأمنية والشرطة الفلسطينية لحرصهم على سلامة إجراء الامتحانات العامة وتوفير المناخ المناسب للطلبة.

وفي كلمته، عبّر القيادي في حركة فتح علي جاسر القاق عن سعادته بتفوق طلبة الثانوية العامة مهنئاً الطلبة وذويهم بنجاحهم، متمنيا لهم التوفيق في مسيرتهم العلمية، مؤكداً على أهمية العلم الذي يعتبر سلاحاً يوازي البندقية في مواجهة الاحتلال وسياسة التجهيل التي يمارسها بحق الشعب.

وتقدمت الطلبة المتفوقة نور أنور في كلمة ألقتها نيابة عن الطلبة  بالشكر والتقدير إلى الاتحاد العام للمعلمين الفلسطينيين في سلفيت وللاحوه في حركة فتح إقليم سلفيت على هذا التكريم، وأهدت هذا الإنجاز إلى الرئيس محمود عباس راعي المسيرة التعليمية في الوطن، وكذلك إلى روح الشهيد الرمز ياسر عرفات الذي حفر حب العلم في قلوب الفلسطينيين.

وقدم خلال المهرجان العديد من الفقرات الفنية من الغناء الوطني الملتزم، التي حازت على إعجاب وتفاعل الحضور. وفي ختام المهرجان كرّمت لجنة التكريم الطلبة الناجحين في الثانوية العامة من أبناء الأسرة التربوية.