عاجل

  • "ريا نوفوستي": بوتين يصدر مرسوما بوضع محطة زاباروجيا النووية تحت الإدارة الروسية

  • تلفزيون فلسطين: انسحاب قوات الاحتلال بشكل كامل من محيط منزل عمران في قرية دير الحطب بنابلس

أبو سيف: الحكومة تولي أهمية خاصة لحماية المشهد الثقافي

أبو سيف: الحكومة تولي أهمية خاصة لحماية المشهد الثقافي
عاطف أبو سيف
رام الله - دنيا الوطن
قال وزير الثقافة عاطف أبو سيف إن الحكومة ناقشت باستفاضة ما تعرضت له بعض المؤسسات الثقافية من مضايقات في الفترة الأخيرة أثرت بشكل أو بآخر على حرية العمل الثقافي، واستمعت لتقرير مفصل حول ذلك، ما قد يؤدي إليه هذا من تضييق المساحات الواجبة للفعل الثقافي عملاً بروح إعلان الاستقلال والقانون الأساسي للسلطة ومسودة دستور دولة فلسطين وبما لا يتعارض مع سيادة القانون والحقوق المكفولة فيه.

وأكد أبو سيف أن حماية هذه المؤسسات وحماية النشاطات وضمان عدم تعرضها للخطر ومنع التهديدات واجب علينا ان نقوم به وحق علينا ضمانه بما لا يتعارض مع القانون العام والعقد الاجتماعي.

وأشار إلى أن صورة فلسطين الجميلة كحاضرة من حواضر الثقافة في الشرق منذ أكثر من قرن من الزمن حين كانت القدس ويافا وحيفا عواصم حقيقية للثقافة العربية، واستمرت هذه الصورة عبر هذا الحضور البهي لفلسطين في المؤتمرات والمهرجانات الإقليمية والدولية وما تحصده من جوائز في الرواية والمسرح والسينما والغناء، هذه الصورة يجب أن نحافظ عليها ولا نسمح لها بالتراجع أو الوقوع تحت التهديد والانكفاء.

وأكد ضرورة تطوير العلاقة بين كافة الشركاء في الحقل الثقافي من مؤسسات وجمعيات وقطاع خاص ومجتمع أهلي واتحادات وفنانين أفراد.

وقال أبو سيف إن مجلس الوزراء أكد ضرورة حماية المؤسسات الثقافة وحماية النشاطات الثقافية صوناً للقانون ولحق الفعل الثقافي وأن الحكومة عملت وستعمل على ضمان ذلك، كما أكد المجلس على العمل من اجل تعزيز الحريات الثقافية وضمان حرية العمل الثقافي والفني واتخاذ ما يلزم من اجراءات مع أجهزة الدولة المختلفة من أجل ضمان ذلك.

وأضاف أن المساس بتلك الحريات مرفوض وإن كل أجهزة الدولة ستعمل من أجل ضمانها لأن الثقافة الفلسطينية منذ فجر المشروع الكولينيالي الإحلالي كان لها أدوار هامة في الدفاع عن الهوية الوطنية وفي صون تراث شعبنا وحمله عبر الفن والأدب والحرف اليدوية وممارساتنا إلى الأجيال اللاحقة.

وتابع "إن ثقافتنا الوطنية كانت وستظل فخر لنا كفلسطينيين ونحن نجابه هذا المشروع الذي يريد أن يستلب البلاد وهوية البلاد وتراثها".

وأضاف " إن الحرب الحقيقية التي يشنها العدو هي على الرواية الوطنية وإن ثقافتنا الوطنية هي المعين الضامن لهذه الرواية، وعليه فإن الحكومة ستعمل على تعزيز الإجراءات والتدابير التي تصون الفعل الثقافي والنشاطات المجتمعية الثقافية من أجل ضمان استمرار هذا الدور الهام للثقافة الوطنية".

 

التعليقات