عاجل

  • مسؤول إسرائيلي: خبر تدهور حالة الأسير لمنغستو جاء للضغط على إسرائيل من أجل إطلاق سراح الأسرى الفلسطينيين

  • الكيلة: الجميع بارتداء الكمامة في الأماكن المغلقة والتطعيم

  • كيلة: على جميع المواطنين بالالتزام بإجراءات وزارة الصحة لكي لا نضطر للجوء لخيار الإغلاق

  • مسؤول إسرائيلي للقناة الـ (12): نشر القسام لتدهور حالة الأسير لمنغستو بهدف الضغط على إسرائيل في إطار المفاوضات

  • كيلة: مراكز التطعيم مفتوحة لجميع المواطنين بشكل مجاني

  • كيلة: المشاريع التي تأتي لفلسطين جزء كبير منها يذهب لقطاع غزة والجزء الآخر للضفة

  • كيلة: نستلم من غزة يوميًا حوالي 300 تحويلة سواء لمستشفيات الضفة أو إلى الخارج

  • مسؤول إسرائيلي للقناة الـ (12): لا علم لدى منظومة الأمن بأي تغيير في الحالة الصحية للأسير لمنغستو

  • كيلة: 60% من الأدوية تبقى في الضفة و40% تذهب لغزة

  • كيلة: الأدوية ما تزال ترسل لقطاع غزة كما كانت

السعودية تطلق مشروع لتعالج مواطنيها من إدمان الأفلام الإباحية..له نسخة للنساء

السعودية تطلق مشروع لتعالج مواطنيها من إدمان الأفلام الإباحية..له نسخة للنساء
صورة تعبيرية
أطلقت المملكة العربية السعودية أول موقع يدعم رواده للتخلص من عادة متابعة المواقع الإباحية، وذلك من خلال برنامج علاجي يعتمد على المساعدة الذاتية مدته شهرين.

وقال سعود الحساني مدير برنامج (عفة): "إن المشروع هو عبارة عن برنامج نفسي متخصص للمساعدة في التخلص من مشكلة الإباحية في المملكة، ومنها برنامج مكون من الخطوات العشر للتعافي الرباني في شهر رمضان المقبل"، موضحاً أن المشروع سيكون له شق نسائي وسيتم إطلاقه في غضون شهر تقريباً.

وأوضح الحساني أن "الإباحية مشكلة تؤثر على قيم الإنسان وصحته النفسية وإنتاجيته وعطائه، حيث إن أضرار الإباحية تتعلق بالجوانب الاجتماعية والصحية والنفسية والمجتمعية، كالتحرش والعنف" وفق (روسيا اليوم).

وأضاف إن "إدمان المواقع الإباحية ظاهرة عالمية"، مشيراً إلى أن "42 مليار زيارة كانت لأحد المواقع الإباحية في عام 2019"، وموضحاً أن ثلث محتوى الإنترنت هو محتوى إباحي.

ولفت إلى أن "متخصصا في الطب النفسي والإدمان الجنسي وضع 10 علامات تحدد مشكلة الإدمان الجنسي، ومنها تكوّن نمط من فقدان السيطرة على السلوك، والهوس بالخيالات الجنسية كوسيلة تأقلم أساسية مع الضغوط".

وعن المدة الزمنية التي يحتاجها مدمن المواقع الإباحية للتعافي، أوضح الحساني، أن "ذلك يعتمد على حسب مدة مشاهدة المدمن الماضية ونوعية المشاهد وشدتها وطول فترة المشاهدة، فهي مختلفة".

وأضاف: "هناك من يتحدث عن 90 يوماً أو 3 أشهر، وكعادة إدمانية قد يصل التعافي إلى 18 شهراً وبعضهم إلى خمس سنوات حتى يصل الإنسان إلى ممارسة حياته العادية بعيداً عن العادة الإدمانية".

التعليقات