عاجل

  • (القناة 20): تحت بند سمح بالنشر.. إصابة جندي من الجيش الإسرائيلي بنيران زملاءه بالقرب من طولكرم

  • (القناة 20): تحت بند سمح بالنشر.. إصابة جندي من الجيش الإسرائيلي بنيران زملاءه بالقرب من طولكرم

"الصحة العالمية": 89% زيادة في إصابات (كورونا) بشرق المتوسط خلال يناير

"الصحة العالمية": 89% زيادة في إصابات (كورونا) بشرق المتوسط خلال يناير
توضيحية
رام الله - دنيا الوطن
قال مسؤول بمنظمة الصحة العالمية الخميس، إن حالات الإصابة بـ (كوفيد-19)، ارتفعت بنسبة 89% في منطقة شرق البحر المتوسط في الأسبوع الأول من كانون الثاني/يناير، مقارنة بالأسبوع السابق لكن الوفيات انخفضت بنسبة 13%.

وذكر أحمد المنظري المدير الإقليمي لمنظمة الصحة العالمية لشرق المتوسط، أنه من بين 22 دولة بالمنطقة معظمها دول شرق أوسطية، سجلت 15 دولة حالات إصابة بمتحور (كورونا) (أوميكرون).

وأشار المسؤول الإقليمي في المنظمة الأممية، إلى أن ست دول في المنطقة قامت بتطعيم أقل من 10% من سكانها.

من جانبه، قال ريتشارد برينان، مدير الطوارئ الصحية  في مكتب منظمة الصحة العالمية الإقليمي لشرق المتوسط، إن المنظمة العالمية "تراقب متحور (HIU) الجديد"، الذي رُصد في فرنسا.

وأوضح أنه حتى الآن "لا توجد دلائل على أن (المتحور الجديد) أسرع انتشاراً أو أنه مقاوم للقاحات".

وفي وقت سابق من يناير الجاري، قالت منظمة الصحة العالمية، إن المتحور IHU الذي تم رصده في جنوب فرنسا نهاية نوفمبر الماضي "لم يشكل أي تهديد"، مشددة على أن أي متحور جديد يشكل تهديداً خطيراً، تقوم بالإعلان عنه بشكل فوري.

ووفقاً لباحثين من المعهد المتوسطي للأمراض المعدية في مرسيليا، فإنه تم تطعيم أول مريض أصيب بهذا المتحور، وكان عائداً من الكاميرون في أواخر كانون الثاني/ديسمبر، لينتبهوا بعدها للطفرات غير النمطية من الفيروس.  

وكتب الباحثون في ورقتهم البحثية، التي لم تخضع لمراجعة الأقران بعد، أنه "من السابق لأوانه التكهن بالسمات الفيروسية أو الوبائية أو الإكلينيكية للمتحور الجديد، استناداً إلى حالات الإصابة الـ 12 التي رُصدت". 

وذكرت الورقة البحثية أن هذه السلالة تملك 46 طفرة، ما جعلهم يعتقدون أنها أكثر مقاومة للقاحات ومعدية بشكل أكبر من الفيروس الأصلي.

التعليقات