ماكرون: استقالة قرداحي ستمهد الطريق لإعادة العلاقات بين لبنان والسعودية

ماكرون: استقالة قرداحي ستمهد الطريق لإعادة العلاقات بين لبنان والسعودية
الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون
رام الله - دنيا الوطن
قال الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، اليوم السبت، إن استقالة وزير الإعلام اللبناني جورج قرداحي ستمهد الطريق لإعادة العلاقات بين لبنان والمملكة العربية السعودية.

وجاء تصريح ماكرون خلال مغادرته لقطر صباح اليوم، عقب لقاءه بأمير البلاد تميم بن حمد آل ثاني أمس الجمعة، وذلك خلال جولته التي يقوم بها في المنطقة والخليج.

وفي السياق، أشار ماكرون إلى أنه ناقش مع أمير قطر الوضع في الخليج ولبنان وقضايا استراتيجية وثنائية، لافتاً إلى أن التعاون بين فرنسا وقطر تعزز بشكل كبير في مجالات عدة.

وأكد الرئيس الفرنسي أنه سيبحث خلال جولته في المنطقة الأزمة بين لبنان والدول الخليجية، مشيراً إلى ضرورة أن تستأنف الحكومة اللبنانية العمل من أجل تطبيق الإصلاحات المطلوبة.

وفي وقت سابق، كتب أمير قطر على حسابه الرسمي في موقع (تويتر) أن: "العلاقات بين قطر وفرنسا تشهد نمواً مطرداً في مختلف مجالات التعاون بما فيها الاقتصاد والدفاع والأمن وتبادل الخبرات الثقافية والرياضية"، لافتاً إلى أنه بحث مع ماكرون تعزيز التعاون القائم بين البلدين، كما تبادلا الآراء بشأن أبرز قضايا المنطقة والعالم.

وأمس الجمعة،  أعلن وزير الإعلام اللبناني جورج قرداحي، استقالته من الحكومة، بعد أسابيع من توتر العلاقات مع دول الخليج، إثر تصريحات له قبل توليه الوزارة عن حرب اليمن.

وقال قرداحي في مؤتمر صحفي، إن: "حرب اليمن لن تستمر إلى الأبد وسيأتي يوم يجلس فيه المتحاربون على الطاولة وعندها سيتذكرون ما قاله رجل من لبنان عن حرب اليمن"، مضيفاً بأن "مصلحة لبنان فوق مصلحتي الشخصية ولم أقصد بكلامي حول اليمن الإساءة لأحد".

التعليقات