غنام: الوفاء لدماء الشهداء والعمل على استرداد جثامينهم واجب وطني

غنام: الوفاء لدماء الشهداء والعمل على استرداد جثامينهم واجب وطني
رام الله - دنيا الوطن
استقبلت محافظ رام الله والبيرة د.ليلى غنام اليوم الخميس عددا من عائلات الشهداء المحتجزة جثامينهم في ثلاجات ومقابر الأرقام لدى الاحتلال، حيث شددت د.غنام على أن العمل على استرداد جثامين الشهداء واجب وطني واخلاقي وانساني.

ونقلت المحافظ غنام تحيات فخامة السيد الرئيس محمود عباس لأهالي الشهداء، مؤكدة أنه يولي اهتماما خاصا بهم .

وأشارت د. غنام إلى أن سياسة الاحتلال هذه عقاب جماعي بحق المجتمع الفلسطيني ككل وعائلات الشهداء وذويهم على وجه الخصوص، وأن استمرار الاحتلال باحتجاز الجثامين، وعدم الكشف عن مصير آخرين، جريمة تخالف كافة المواثيق الدولية والشرائع الإنسانية.

ودعت د. غنام اللجنة الدولية للصليب الأحمر وكافة المؤسسات الحقوقية إلى أخذ دورها والتحرك حتى تعود جثامين الشهداء المحتجزة لعائلاتها، مؤكدة أن شهدائنا ابطال وهم تاج على رؤوس أبناء شعبنا وهم ليسوا أرقاما.

وحيت غنام كافة عائلات الشهداء والأسرى وعلى رأسهم المحتجزة جثامين، مشيرة الى ضرورة تكاتف جهود الجميع من أجل العمل على استرداد جثامين شهدائنا الأبرار وتشييعها حسب التعاليم الدينية.

التعليقات