عاجل

  • المنتخب الفلسطيني يتلقى خسارة قاسية أمام نظيره المغربي بأربعة أهداف مقابل لا شيء ضمن بطولة كأس العرب

اتحاد المقاولين وشركة "أوزون" يوقعان مذكرة تفاهم والاعلان عن انطلاق التحضيرات لمعرض التشييد والبناء

اتحاد المقاولين وشركة "أوزون" يوقعان مذكرة تفاهم والاعلان عن انطلاق التحضيرات لمعرض التشييد والبناء
رام الله - دنيا الوطن
وقع  نقيب المقاولين في المحافظات الشمالية احمد القاضي، ومدير عام  شركة أوزون لتنظيم الفعاليات والتسويق زكي خلف، مذكرة تفاهم لتنظيم معرض التشييد والبناء "Build Palestine 2021"، والاعلان عن بدء انطلاق الاستعدادات لتنظيم المعرض المقرر اقامته يوم 29/تشرين الثاني المقبل، ولمدة ثلاثة ايام في قاعات منتزه بلدية البيرة، برعاية كافة الشركاء في قطاع المقاولات، وبمشاركة 60 شركة متخصصة في تصنيع منتجات البناء المحلية، اضافة للمستوردة.

جاء ذلك خلال الاحتفال بمراسم التوقيع التي جرت، اليوم الثلاثاء، في مقر اتحاد المقاولين بالبيرة بحضور امين سر الاتحاد م. محمود حمادنة، ومدير التطوير التجاري في شركة اوزون م. محمود ابو شملة

حيث قال القاضي:" بموجب المذكر سيباشر الاتحاد بالتعاون مع شركة اوزون، البدء في الاستعدادات والتجهيزات لتنظيم معرض التشييد والبناء الذي يعنى بكل ما يخص البناء من مواد وخدمات".

 واكد، انه سيتم التركيز في المعرض على ابراز المنتجات الوطنية، وبحيث يظهر مجموعة متكاملة من المنتجات والحلول المناسبة لسوق البناء من خلال عرض الكثير من المنتجات والمدخلات الانشائية بهدف تعزيز الانشطة الاقتصادية وبناء شراكة حقيقية ما بين شركات المقاولات والموردين.

ووصف القاضي، المعرض بالمنصة المثالية لبناء الشراكات وحصول المقاولين على اسعار تشجيعية عند عقد صفقاتهم التجارية، تشجيعا لهم ولتمكين قطاع المقاولات من تحقيق انجازات كبرى ونوعية مستقبلا، اضافة الى استخدام تطبيقات المباني الحديثة.

واوضح القاضي:"ان المعرض سيكون الأضخم في البناء والتشييد على المستوى الوطني وبمشاركة العديد من كبرى الشركات المحلية، وسيعمل الاتحاد كوحدة واحدة لانجاح المعرض من خلال بناء قاعدة معلومات وتعميمها على المقاولين في كافة المجافظات بهدف تعزيز العلاقة ما بينهم والشركات العاملة في قطاع التوريدات المتخصصة في تقديم المنتجات والخدمات لقطاع البناء، وتعريفهم بكافة المنتجات والخدمات المتوفرة بهدف الترويج لها والعمل على التواصل مع جميع الشركاء لتعزيز انتشار المنتجات الوطنية في العطاءات وتسهيل حصول المقاول على معلومات الشركات المزودة لهذه الخدمات والمنتجات الانشائية، سعيا لتمكينه من انجاز مشاريعه بافضل المواصفات واقل التكاليف".

ويتوقع القاضي ان يأم المعرض 5 آلاف زائر من كافة الفئات والشرائح المختلفة وبخاصة ذوو العلاقة بقطاع الانشاءات والتشييد والبناء.

وحول مدى مشاركة شركات مقاولات الضفة الغربية في اعادة اعمال قطاع غزة، اكد القاضي، ان المجال متاحا لمشاركتها في اعادة الاعمار، مبينا ان هناك نوعين من المشاريع التي ستطرح لاعادة اعمار غزة، منها مشاريع دولية بحجم معين بحاجة الى شراكة دولية بالتحالف مع شركة فلسطينية، والجزء الاكبر من المشاريع سيكون متاحا للشركات الفلسطينية، معربا عن أمله في ان يكون هناك تفاهمات واضحة في قضية اعادة الاعمار، وقال:"نتطلع لان يكون لشركات مقاولات الضفة كما مثيلتها في غزة دور مهم وكبير في اعادة الاعمار".

بدوره قال خلف:" ان معرض التشييد والبناء هو الاول من نوعه منذ انتشار جائحة كورونا"، معربا عن امله في ان يشكل قفزة نوعية في تنشيط الاقتصاد الوطني، من خلال اتاحة الفرصة لجمهور المستفيدين للاطلاع على احدث المنتجات في معرض متميز ومتخصص تسهم في بناء الوطن.

واكد خلف، على الفرصة التي وصفها بالممتازة للمقاولين، بحضور معرض متخصص للاطلاع على ما هو جديد في عالم البناء، كما يشكل فرصة للمصنع والمستورد الفلسطيني بشكل مباشرة لتقديم ما لديهم من صناعات وتكنولوجيا في عالم التشييد والبناء، كما تشكل فرصة للمهندسين والجمهور المستهدف في هذا القطاع.

وحث خلف، جميع المشاركين الاهتمام بالمعرض باعتباره يشكل فرصة لفتح اسواق جديدة وتوظيف عمالة جديدة في كافة التخصصات المرتبطة بقطاع التشييد والبناء والانشاءات.