عاجل

  • (حماس): ننعى الأسير المحرر الشهيد إيهاب الكيلاني من نابلس والذي قضى بعد صراع مع مرض السرطان

افتتاح قسمي الطوارئ والأشعة في مستشفى الهمشري ضمن مشروع إعادة تأهيل وتطوير المستشفى

افتتاح قسمي الطوارئ والأشعة في مستشفى الهمشري ضمن مشروع إعادة تأهيل وتطوير المستشفى
بيروت 17-10-2021
افتتح سفير دولة فلسطين لدى الجمهورية اللبنانية اشرف دبور ، قسمي الطوارئ والاشعة في مستشفى الشهيد محمود الهمشري ضمن مشروع إعادة تأهيل وتطوير المستشفى وبرنامج اعادة تأهيل وتطوير القطاع الصحي في مستسفيات الهلال الاحمر
الفلسطيني على الساحة اللبنانية وفق توجيهات ومتابعة السيد الرئيس محمود عباس.

وشارك في الافتتاح امين سر حركة فتح وفصائل منظمة التحرير الفلسطينية فتحي ابو العردات، رئيس اللجنة الوطنية لادارة اللقاح الدكتور عبد الرحمن البزري، عضو المجلس الثوري لحركة فتح امنة جبريل، العقيد ناصر همام مسؤول الامن القومي في الجيش اللبناني في جنوب لبنان، اعضاء قيادة الساحة اللبنانية، قائد قوات الامن الوطني الفلسطيني في لبنان اللواء صبحي ابو عرب، امين سر اقليم فتح في لبنان حسين فياض واعضاء الاقليم، ممثلو الفصائل الفلسطينية واللجان الشعبية في لبنان، مدير مستسفى الهمشري الدكتور رياض ابو العينين والكادر الطبي والتمريضي.

وفي كلمة له رحب ابو العينين بالحضور وقال"أبدأ بقول سيادة الرئيس محمود عباس أريد لمستشفى الهمشري أن تكون صرحا طبيا ومرجعا صحيا لابناء شعبنا الفلسطينية في لبنان وعونًا لأهلنا اللبنانيين والاخوة السوريين ومن كافة الجنسيات جميعا، وما يتطلب من دعم سأقوم به من أجل هذا الهدف. وعدتَ وصدقت الرئيس، فنحن اليوم لا نقوم بافتتاح قسم الطوارئ في المستشفى، ولكن بافتتاح مشروع اعادة تأهيل وتطوير كافة أقسام المستشفى."

واضاف "عندما ظهرت جائحة كورونا كان الجميع متخوفا، لكننا بادرنا الى مواجهة هذه الجائحة وكنا السباقين في هذه المعركة الشرسة. ظن الكثيرون أننا متهورون لكننا أثبتنا اننا على قدر من المسؤولية، وما زلنا نخوض هذه المعركة.

وتابع ابو العينين "معادن الرجال تظهر بمواقفهم في الاوقات الصعبة. وهناك رجل وقف بجانبنا وخطط معنا وكان على تواصل دائم ليل نهار، إنه سعادة السفير أشرف دبور الذي سهر معنا الليالي وهو يتابع أوضاع وحالات المرضى الصحية لحظة بلحظة ويمدنا بالدعم الدائم ويتابع معنا عملية التطوير في هذه المستشفى. 

وقمنا بداية بتشكيل فريق مكافحة كورونا وثانيا فريق الاسعاف والطوارئ وفرق كورونا التي جابت كافة المخيمات لمعاينة المرضى داخل منازلهم ولبينا نداء بيروت يوم انفجار المرفأ، فكل التحية والاحترام للسفير الفدائي أشرف دبور، والشكر لسيادة الرئيس أبو مازن الذي احتضن هذه المؤسسة وما زال يحتضن مؤسسات الشعب الفلسطيني في كافة أماكن تواجده."


التعليقات