عاجل

  • اشتية: نفتخر بعلاقتنا مع السويد ونأمل أن تكون نموذجا لباقي الدول بالاعتراف بدولة فلسطين

المالكي يشارك في الاجتماع الخاص للاعداد لمؤتمر دولي حول الاونروا

رام الله - دنيا الوطن
شارك وزير الخارجية والمغتربين د. رياض المالكي في الاجتماع الخاص للأعداد لمؤتمر دولي للأونروا، الى جانب وزير خارجية المملكة الأردنية الهاشمية الشقيقة، ايمن الصفدي، ووزيرة خارجية السويد، آن ليند، وبوجود المفوض العام لمنظمة الاونروا، وعدد من وزراء خارجية وممثلي الدول المانحة، على هامش اعمال الجمعية العامة للأمم المتحدة المنعقدة حاليا في نيويورك.

وشدد وزير الخارجية والمغتربين على أهمية منظمة الاونروا، والخدمات التي تقوم بها في حماية اللاجئين والحفاظ على كرامتهم في ظل الأوضاع الصعبة التي تعاني منها المنطقة، وفي ظل تجاهل إسرائيل، سلطة الاحتلال غير الشرعي لحقوق اللاجئين، وحقهم غير القابل للتصرف بالعودة، بناء على قواعد القانون الدولي، وقراراته وخاصة القرار 194.

وأشار المالكي الى المحاولات لتقويض وحل منظمة الاونروا من خلال تجفيف تمويلها، والمحاولات الأخرى لتقويض قضية اللاجئين، لإخفاء الجريمة الكبرى التي ارتكبتها إسرائيل بترحيلهم قسرا عن منازلهم وبيوتهم، وتهجيرهم وتطهيرهم عرقيا في العام 1948، واستمرار نكبتهم الى يومنا هذا.

وثمن الوزير المالكي الدعوة الموجهة من شقيقه وزير الخارجية الأردني ايمن الصفدي، ووزيرة خارجية السويد، ان ليند، وثمن دور الدول التي تقدم التزاماتها ودعمها للأونروا في الحفاظ على ولايتها وتمويلها.

ورحب المالكي بالجهود القائمة لعقد مؤتمر دولي لتمويل، وسد العجز في ميزانية الاونروا، والاتفاق على عقده في بروكسل، في شهر تشرين الثاني، نوفمبر القادم. 

ودعا د. رياض المالكي وزير الخارجية والمغتربين الدول للمشاركة في المؤتمر وتقديم كل ما يلزم للحفاظ على منظمة الاونروا حتى احقاق حقوق اللاجئين للعودة الى ديارهم التي شردوا منها.