تربية الوسطى تستقبل وفداً من اللجنة الشعبية للاجئين في مخيم النصيرات

تربية الوسطى تستقبل وفداً من اللجنة الشعبية للاجئين في مخيم النصيرات
رام الله - دنيا الوطن
استقبل مدير التربية والتعليم بالوسطى أ. هشام الحاج، وفداً من اللجنة الشعبية للاجئين بمخيم النصيرات ضم رئيس اللجنة أ. علي درويش ووفد من اللجنة، بحضور مدير الدائرة الفنية أ. محمد حمدان ومدير الدائرة الإدارية أ. ناصر السدودي، وذلك للاطمئنان على سير المسيرة التعليمية في ظل جائحة (كورونا) مع عودة التعليم الوجاهي، والتأكيد على التعاون المشترك والتنسيق فيما يخدم مصلحة الطلبة.

وفي بداية اللقاء رحب الحاج بالوفد، مشيداً بالدور المهم الذي تقوم به الهيئات و اللجان الشعبية في خدمة المجتمع وخاصة فئة الطلبة لا سيما خلال جائحة (كورونا)، وأضاف أن التنسيق والتعاون مستمر بين المديرية وكافة القوى والمؤسسات ومنها اللجنة الشعبية للاجئين بما يرفع الوعي لدى الطلبة بأهمية الالتزام بالتعليمات الوقائية والبروتوكولات الصحية لحماية الطلاب والحفاظ على المسيرة التعليمية.

من ناحيته أكد الوفد على أهمية الحفاظ على المسيرة التعليمية، واتباع إرشادات السلامة والالتزام بتعليمات وزارة التربية والتعليم ووزارة الصحة بما يضمن حماية أبنائنا الطلبة من الجائحة، و أشاد الوفد بإنجازات المديرية وما تحققه من نقلة نوعية في المسيرة التعليمية بالمحافظة الوسطى.

وفي ختام الزيارة قدم الوفد هدية تراثية لمديرية التربية والتعليم بالوسطى مقدمة من اللجنة الشعبية للاجئين بمخيم النصيرات، تقديراً للجهود التي تبذلها المديرية في خدمة المسيرة التعليمية بمخيم النصيرات وكل المحافظة الوسطى.