"النضال الشعبي" تعقد لقاءً حوارياً مع فريق شبابي

"النضال الشعبي" تعقد لقاءً حوارياً مع فريق شبابي
رام الله - دنيا الوطن
عقدت جبهة النضال الشعبي الفلسطيني بمكتبها بمدينة طولكرم لقاءً حوارياً مع فريق شبابي لديه مبادرة شبابية بعنوان (علي صوتك) حول القرار الاممي 2250 ، وتم اللقاء مع حكم طالب عضو المكتب السياسي للجبهة وميسون شريتح عضو اللجنة المركزية للجبهة .

ومشروع صوت الشباب هو مشروع ينفذه المنتدى التنويري الثقافي الفلسطيني في محافظة نابلس بالشراكة مع عدد من المؤسسات الشريكة والمجموعات الشبابية في نابلس وجنين وطولكرم .

والقرار 2250 صدر عن مجلس الأمن في نهاية عام 2015 بتصويت وموافقة كامل الأعضاء الخمسة عشر وهو القرار الأول من نوعه الذي يعطي الفرصة للعمل على تحقيق السلام والأمن حول العالم .

وتم شرح القرار من قبل أعضاء الفريق حيث يدعو لإشراك الشباب في عملية اتخاذ القرار وتوفير الحماية والأمن لهم وضمان حقوقهم الكاملة التي تعزز من دور ومكانتهم في المجتمع.

ورحب حكم طالب عضو المكتب السياسي للجبهة بالفريق الشبابي ، مؤكداً دعم الجبهة لجهودهم الشبابية وحرصها على إعلاء شأن الشباب والنضال من أجل رفع مستوى تمثيلهم في الحياة السياسية الفلسطينية ، حيث استعرض أمامهم مخرجات المؤتمر العام الثاني عشر للجبهة الذي عقد قبل ثلاثة أسابيع والذي تميز برفع مستوى تمثيل الشباب والمرأة في الهيئات القيادية للحزب .

من جانبها أكدت ميسون شريتح عضو اللجنة المركزية أهمية القرار 2250 وضرورة تبنيه في اطار المنظومة القانونية الفلسطينية ومواصلة بذل الجهود من اجل دعم نضالات الشباب ودعم وصولهم إلى مراكز صنع القرار على كافة المستويات .