عاجل

  • إعلام إسرائيلي: ستدخل 24 شاحنة وقود غداً من خلال معبر كرم أبو سالم لمحطة توليد الكهرباء في القطاع

مواجهات مع الاحتلال خلال حملة دهم واعتقال في الضفة

مواجهات مع الاحتلال خلال حملة دهم واعتقال في الضفة
رام الله - دنيا الوطن
شهدت الضفة الغربية المحتلة الليلة الماضية وفجر اليوم، اندلاع مواجهات خلال تصدي الشبان لاقتحام قوات الاحتلال عدة مناطق في الضفة والتي تخللها اعتقال عددا من المواطنين بينهم أسرى محررون.

ففي جنين، اندلعت مواجهات بين الشبان وقوات الاحتلال في بلدة جبع جنوب المدينة، بعد أن اقتحمت قوة خاصة البلدة.

وأفادت مصادر محلية أن قوات خاصة إسرائيلية "مستعربين" اقتحمت بلدة جبع، واعتقلت الشاب عصام خالد علاونة، بعد دهم وتفتيش منزله.

واعتقلت قوات الاحتلال الشاب مالك طالب حمور، بعد أن داهمت منزله وفتشته في البلدة.

ورشق الشبان الحجارة على آليات الاحتلال التي دعمت القوة الخاصة.

كما اقتحمت قوات الاحتلال قرية رمانة غرب جنين، واستولت على تسجيل كاميرات مراقبة، بعد أن داهمت عددا من منازل المواطنين وفتشتها.

وأفادت مصادر محلية إلى أن مواجهات اندلعت بين الشبان وجنود الاحتلال الذي أطلقوا وابلا من قنابل الصوت والغاز باتجاه الشبان، دون وقوع إصابات.

واقتحمت قوات الاحتلال بلدة يعبد قضاء جنين، واعتقلت الأسير المحرر يزيد عبد الرحيم عابد، بعد أن داهمت منزل ذويه وفتشته.

وفي نابلس، اقتحمت قوات الاحتلال منازل وضاح نبيل العامر وباسل شريف العامر وتخريبها وتحطيم الاثاث والمركبات وإطلاق الغاز السام حول بيت الاول في قرية كُفُرْ قَليل جنوب نابلس.

وفي بيت لحم، اقتحمت قوات الاحتلال مدينة بيت ساحور، واعتقلت الشاب صابر إبراهيم العبيّات (٢٩عاما) بعد دهم منزل ذويه الواقع في منطقة واد أبو فريحة، وتفتيشه.

وداهمت قوات الاحتلال في نفس المنطقة منزلي الأسيرين نصار عبيّات، وأحمد محمد عبيّات، وفتشتهما وخرّبت بمحتوياتهما.

وفي الخليل، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي منطقة البركه في بلدة الكرمل، واعتقلت الشاب منتصر يعقوب أبو عرام، بعد دهم وتفتيش منزله والعبث بمحتوياته.

واعتقلت قوات الاحتلال جمال عوني العدم من بلدة بيت أولا، وبدر أبو عياش من بيت أمر، وزاهي سمير محمد الشوامرة من قرية دير العسل، بعد ان داهمت منازلهم وفتشتها.

وفتشت قوات الاحتلال عددا من المنازل في الخليل عرف من أصحابها منذر العملة في بلدة بيت أولا وعاطف وريدات في الظاهرية.

ونصبت حواجز عسكرية على مدخلي بلدتي سعير وحلحول، وعلى مدخلي مدينة الخليل الشمالي جورة بحلص والجنوبي الفحص، وأوقفت مركبات المواطنين وفتشتها ودققت في بطاقاتهم الشخصية، ما تسبب في إعاقة تنقلهم.

وتشهد مناطق متفرقة بالضفة الغربية والقدس المحتلة يوميا اقتحامات قوات الاحتلال، يتخللها دهم وتفتيش منازل وتخريب محتوياتها، وإرهاب ساكنيها خاصة من النساء والأطفال.