ألمانيا: هجوم حاد على وزير الصحة بسبب "الكمامات الرديئة"

ألمانيا: هجوم حاد على وزير الصحة بسبب "الكمامات الرديئة"
ألمانيا قضية الكمامات
رام الله - دنيا الوطن
تعرض وزير الصحة الألماني، ينس شبان لهجوم حاد في البرلمان الألماني على خلفية قضية الكمامات الرديئة المستوردة من الصين. 

وتمت المطالبة بمنح الكتل البرلمانية الحق في الاطلاع على الوثائق الحكومية الخاصة بهذه القضية.

وناقش البرلمان الألماني، قضية الكمامات الرديئة الواردة من الصين والتي كشفت تقارير صحفية أن وزارة الصحة، التي تعود حقيبتها لحزب المستشارة أنغيلا ميركل المسيحي الديمقراطي، كانت تعد خطة لتوزيعها على مشردين ومعوقين لولا تدخل وزارة العمل (التابعة للحزب الاشتراكي الديمقراطي).

وطالب حزب الخضر بمنح الكتل البرلمانية الحق في الاطلاع على الوثائق الحكومية الخاصة بهذه القضية. 

وفي تصريحات لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ)، قالت نائبة زعيمة كتلة الخضر، ماريا كلاين-شماينك اليوم الأربعاء إن التقارير الواردة من الولايات حول الكمامات المعيبة تشير إلى أنه "ثمة شيء غير صحيح في هذه الكمامات"، حسب ما نقل موقع (دوتشيه فيله).

وطالبت بإجراء اختبار لاحق للكمامات المنتظر أن يتم تخزينها في مركز الاحتياطي الوطني لحماية الصحة، وقالت إنه يجب ضمان ألا يتحول هذا الاحتياطي لمقبرة للمليارات "ولهذا نطالب باختبار هذه الكمامات بدون إبطاء وفقا للمعايير الثابتة واعتمادها لتصبح صالحة للتداول".

ويأتي هذا الجدل قبل ما يزيد عن ثلاثة شهور من موعد إجراء الانتخابات البرلمانية في البلاد في 26 أيلول/سبتمبر المقبل. 

واتهم الأمين العام للحزب المسيحي الديمقراطي باول تسيمياك الحزب الاشتراكي بانتهاك الالتزام بالشفافية والنزاهة الذي أقره الحزب الاشتراكي للمعركة الانتخابية.

وأشار وزير العمل هوبرتوس هايل إلى أن وزارته نجحت في منع توزيع هذه الكمامات المثيرة للريبة القادمة من الصين بين أشخاص يعانون إعاقات.

التعليقات