الرقب: ندعو لتشكيل جبهة وطنية من السلطة والفصائل للضغط على الاحتلال لإجراء الانتخابات بالقدس

الرقب: ندعو لتشكيل جبهة وطنية من السلطة والفصائل للضغط على الاحتلال لإجراء الانتخابات بالقدس
رام الله - دنيا الوطن
أكد حماد الرقب، القيادي في حركة حماس، أن العملية الانتخابية هي فقط لتجديد نظام سياسي وليس إقصاء أحد، لافتا إلى أن القدس خط أحمر ولا يمكن تجاوزه، وهو قضية خارج اي خلاف فلسطيني، مشددا على ضرورة أن يكون القرار الفلسطيني في منأى عن التدخل الإسرائيلي.

وأوضح الرقب، في تصريحات لإذاعة (صوت الأقصى) مساء اليوم الأربعاء، أن قضية القدس كانت حاضرة في حوارات القاهرة، منوها في الوقت ذاته إلى أن الاستسلام لإرادة المحتل ينبغي ألا يحدث، وتأجيل الانتخابات تحت أي ذريعة غير مقبول شعبياً ويعيق المصالحة، داعيا لتشكيل جبهة وطنية من السلطة والفصائل وحشد العالم للضغط على الاحتلال لإجراء الانتخابات في القدس.

وقال: "يجب دراسة البدائل لمواجهة أي عقبة يضعها الاحتلال، ويجب التوجه للأمم المتحدة والدول الأوروبية التي تنادي بالديمقراطية للضغط على الاحتلال لعدم إعاقته الانتخابات بالقدس، ونريد برلمان فلسطيني ينتج حكومة تقدم خدماتها للمواطنين وتخفف من معاناتهم، ونريد الذهاب نحو مصالحة وطنية شاملة.

في السياق، أكد القيادي في حركة حماس، أن هناك فرق كبير بين انتخابات عام 2006 واليوم، فالمقاومة باتت أكثر قوة وحكمة ويعلمها العدو جيداً، وخط المقاومة يتبناه الفلسطينيون فلا خوف من شرعية المقاومة، ويتم العمل على تعديل النظام السياسي والدفاع عن الثوابت الوطنية وكسر الحصار عن غزة.

وتنمى الرقب أن تمضي العملية الانتخابية بشكل حضاري ديمقراطي تنهي الانقسام، وننطلق سويا لتمتين الصف الفلسطيني وتجديد الشرعيات، ونأمل أن تكون الانتخابات رافعة للقضية ومقدمة لإعادة ترتيب المجلس الوطني وتمكين الجبهة الداخلية وتحسين ظروف المواطنين المعيشية".

التعليقات