الاحتلال يشن حملة دهم واعتقال في الخليل

الاحتلال يشن حملة دهم واعتقال في الخليل
رام الله - دنيا الوطن
 شنت قوات الاحتلال الإسرائيلية، فجر اليوم الجمعة، حملة اعتقالات ومداهمات في مناطقة متفرقة بمحافظة الخليل جنوبي الضفة الغربية.

 وأفادت مصادر محلية أن قوات الاحتلال اقتحمت مخيم العروب شمال الخليل واعتقلت الشابين محمد خالد الجندي (24 عاما)، وباسل يعقوب البدوي (24 عاما)، عقب اقتحام الاحتلال منزلي ذويهما وتفتيشهما والتخريب في محتوياتهما.

 واعتقلت قوات الاحتلال الشاب مهاب وائل عجارمة (20 عاما) أثناء مروره على ما يعرف بحاجز "الكونتينر" شمال شرق بيت لحم.

 كما اعتقلت قوات الاحتلال محمد نادي البابا ومحمد ابراهيم أبو يوسف بعد دهم منزليهما وتفتيشهما في بلدة حلحول شمال الخليل.

 واقتحمت قوات الاحتلال بلدة يطا جنوب الخليل، واعتقلت الشقيقين جمال ومحمد عبد الكامل أبو زهرة.

 وداهمت قوات الاحتلال منزل المواطن عبد الله عايد أبو شرخ بعد اقتحام منطقة الدير في بلدة الظاهرية جنوب الخليل، وعبثت بمحتوياته وفتشته وحققت ميدانيا مع ساكنيه.

 وتعتبر الخليل المدينة الثانية بعد مدينة القدس في أولويات الاستهداف الاستيطاني وانتهاكات سلطات الاحتلال نظرًا لأهميتها التاريخية والدينية.

 وتعاني الخليل من وجود أكثر من خمسين موقعا استيطانياً يقيم بها نحو ثلاثين ألف مستوطن، يعملون على تعزيز القبضة الشاملة على المدينة.

وتشهد مناطق متفرقة بالضفة الغربية والقدس المحتلة يوميا اقتحامات ليلية متفرقة، يتخللها دهم وتفتيش منازل وتخريب محتوياتها، وإرهاب ساكنيها خاصة من النساء والأطفال.