عاجل

  • بعد قليل..تصريح صحفي للمتحدث باسم وزارة الداخلية والأمن الوطني بغزة حول الإجراءات المتخذة لمواجهة فيروس (كورونا)

  • وزير الخارجية الإيراني: العمليات الإرهابية في العراق تتقاطع مع أهداف نتنياهو في مرحلة تنصيب بايدن

(حزب الله) اللبناني يُعلق على اغتيال العالم الإيراني فخري زادة

(حزب الله) اللبناني يُعلق على اغتيال العالم الإيراني فخري زادة
رام الله - دنيا الوطن
أصدر (حزب الله) اللبناني، صباح اليوم السبت، بياناً يدين فيه عملية اغتيال العالم النووي الإيراني المتخصص في مجال الصواريخ النووية، محسن فخري زاده، في إيران.

وجاء في بيان الحزب الذي نقلته قناة (الجديد) اللبنانية، وفيه التالي: "العملية ​الإرهاب​ية الآثمة التي أدت إلى استشهاد العالم والأستاذ الجامعي المرموق محسن فخري زادة، نتقدم بأحر التعازي من عائلته الشريفة ومن قيادة وشعب ​الجمهورية​ الإسلامية في ​إيران​، ونسأل الله تعالى له علو الدرجات ورفيع المقام إلى جانب من سبقه من الشهداء والعلماء، خاصةً أولئك الذين استشهدوا غدراً على يد "عصبات القتل والإرهاب" الصهيوني والدولي في سبيل منع الجمهورية الإسلامية من الحصول على موارد العزة والإقتدار والحفاظ على تقدمها العلمي وإستقلالها السياسي والفكري".

ولفت (حزب الله) في البيان، إلى أنه "إذ نقف بكل قوة إلى جانب ​الجمهورية الإسلامية الإيرانية​ وشعبها المجاهد والمضحي في مواجهة التهديدات والمؤامرات الخارجية، وفي مواجهة الحلف الجديد من الكيان الصهيوني وعدد من دول المنطقة، فإننا نعتقد أن الجمهورية الإسلامية قادرة بإذن الله على مواجهة هذه المخاطر جميعا، وعلى كشف الجناة والمجرمين وقطع اليد التي تمتد إلى علمائها ومسؤوليها أياً كانت، وعلى إرهاب الدولة الذي يمثله الكيان الغاصب في ​فلسطين المحتلة​ وعلى من يوفر الحماية السياسية والمظلة الدولية لإرهابه".

وكانت وسائل إعلام إيرانية، قد أعلنت اغتيال العالم النووي  الإيراني، المتخصص في مجال الصواريخ النووية، محسن فخري زادة، الذي يعمل رئيساً لهيئة البحث والإبداع في وزارة الدفاع الإيرانية.

و​قال وزير خارجية إيران، محمد جواد ظريف، أمس الجمعة 27 تشرين الثاني/ نوفمبر، إن هناك دلائل واضحة على تورط إسرائيل في اغتيال العالم الإيراني.

يذكر، أن العالم فخري زادة، من أبرز العلماء النوويين الإيرانيين، الذين تسعى الاستخبارات الإسرائيلية لاغتیاله، وقد أعلن قبل عامين نتنياهو عن اسمه في أحد المؤتمرات الصحفية.

التعليقات