اليمن.. تقرير يوثق ارتكاب جماعة "الحوثي" 66 ألف انتهاك بحق الأطفال

اليمن.. تقرير يوثق ارتكاب جماعة "الحوثي" 66 ألف انتهاك بحق الأطفال
رام الله - دنيا الوطن
أعلنت "الشبكة اليمنية للحقوق والحريات"، توثيقها نحو 66 ألف حالة انتهاك بحق الأطفال، ارتكبتها جماعة الحوثي، خلال نحو 5 سنوات.

والشبكة اليمنية للحقوق والحريات، تحالف يضم عدداً كبيراً من منظمات المجتمع المدني اليمنية (غير الحكومية)، المتخصصة والفاعلة في مجال حقوق الإنسان، تأسست في كانون الثاني/ يناير 2018.

وقالت الشبكة في تقريرها السنوي، الاثنين، إن فريقها "وثق 65 ألفاً و971 حالة انتهاك ضد الأطفال، من قبل الحوثيين الذين يسيطرون على العاصمة صنعاء وعدد من المحافظات"، حسب وكالة الأنباء اليمنية الرسمية (سبأ).

وأضاف التقرير، أن الانتهاكات التي وثقتها الشبكة، جاءت خلال الفترة، من كانون الثاني/ يناير 2015، وحتى آب/ أغسطس 2019، موضحاً: "تعددت حالات الانتهاك بين القتل والتجنيد والاختطاف والاعتقال، في 17 محافظة (لم يسمها)" من بين 22 محافظة باليمن.

وذكر أن "أكثر من 7 آلاف و120 طفلاً قتلوا، بينهم 79 رضيعاً، نتيجة القصف العشوائي والقنص وزراعة الألغام الأرضية والحصار وانعدام الأكسجين والدواء في المستشفيات"، إضافة إلى "465 حالة اعتقال واختطاف، توزعت على 16 محافظة (لم يسمها)"، وسجل "عملية تهجير وتشريد لعدد 43 ألفا و608 أطفال"، حسب التقرير.

ولفت إلى أن "12 آلفاً و341 طفلاً لا تتجاوز أعمارهم 14 عاماً، جندهم الحوثيون، وأجبروهم على القتال في صفوفهم".

ولم تصدر جماعة الحوثي على الفور، أي تصريح أو بيان ينفي أو يثبت ما أورده تقرير الشبكة اليمنية للحقوق والحريات.

وللعام السادس على التوالي، يشهد اليمن حرباً بين القوات الحكومية، المدعومة سعودياً، والحوثيين المدعومين إيرانيا، والمسيطرين على محافظات عدة، منذ أيلول/ سبتمبر 2014، ما خلف أزمة إنسانية حادة "هي الأسوأ في العالم"، وفقاً لوصف سابق للأمم المتحدة.

التعليقات