هيئة المطاعم والفنادق بغزة تقدم رؤية "العمل بظل كورونا" لوزارة الداخلية

هيئة المطاعم والفنادق بغزة تقدم رؤية "العمل بظل كورونا" لوزارة الداخلية
جانب من الاجتماع
رام الله - دنيا الوطن
سلم وفد مجلس ادارة الهيئة الفلسطينية للمطاعم والفنادق السياحية بغزة، مساء اليوم، وكيل وزارة الداخلية اللواء توفيق ابو نعيم، رؤية القطاع السياحي الخاصة بالعمل والتعايش في ظل تفشي فيروس (كورونا).

وضم وفد الهيئة الذي زار قيادة الوزارة، كل من عبده غنيم، رئيس مجلس الإدارة، وإيمان عواد نائبة رئيس المجلس، وخالد الطيب أمين سر الهيئة.

وناقش الوفد مع قيادة وزارة الداخلية وضع القطاع السياحي وما يعانيه من خسائر في ظل الإغلاقات التي فرضتها الحكومة لمواجهة أزمة (كورونا).

وشمل النقاش الوضع القائم للفنادق والمطاعم والمنتجعات والصالات كل على حدة، مبيناً أهمية عودة منشآت القطاع السياحي للعمل على الوضع الإقتصادي والإنساني والصحي، في غزة.

وشرح أبو نعيم وكيل وزارة الداخلية، خلال اللقاء الإجراءات المتخذة من قبل الحكومة لحماية المجتمع الفلسطيني داخل قطاع غزة من انتشار وباء (كورونا)، موضحاً حجم الضغوطات التي تواجهها الحكومة والأعباء المترتبة على هذه الإجراءات.

وأبدى تفهمه لحجم المعاناة التي يتكبدها أصحاب المنشآت والعاملين لديهم في القطاع السياحي، والذي يعتبر أحد أعمدة الإقتصاد الأساسية في قطاع غزة.

ووعد وكيل وزارة الداخلية بوضع الرؤيا التي قدمتها الهيئة على طاولة اجتماعات اللجنة المكلفة بإدارة الأزمة، ودراستها وإمكانية العمل بها فور توفر الفرصة للبدء في مرحلة التعايش.

وأكد في نهاية اللقاء على أهمية التعاون المشترك بين وزارة الداخلية والهيئة كممثل عن القطاع السياحي وذلك فيما يخص تنظيم العمل ضمن هذا القطاع.

وتقدم الوفد بالشكر الجزيل من اللواء أبو نعيم وكيل وزارة الداخلية على الجهود المبذولة من قبل وزارة الداخلية للحفاظ على توفير الأمن وحماية المجتمع داخل القطاع.

التعليقات