مباشر | مؤتمر صحفي لوزراء في الحكومة السودانية بشأن العلاقة مع واشنطن

السفير الهرفي يسلم رسالتين هامتين إلى سفيري صربيا وكوسوفو لدى فرنسا

السفير الهرفي يسلم رسالتين هامتين إلى سفيري صربيا وكوسوفو لدى فرنسا
رام الله - دنيا الوطن
قام سفير فلسطين لدى فرنسا سلمان الهرفي بزيارتين الى مقري سفارتي صربيا وكوسوفو لدى فرنسا والتقى بسفير كوسوفو كندريم غاشي، وسفيرة صربيا نتاشا ماريج وسلمهما رسالتين موجهتين من رئيس المجلس الوطني الفلسطيني سليم الزعنون الى فيورا عثماني رئيسة مجلس النواب الكوسوفي ومايا غويكوفيتش رئيسة البرلمان الصربي. 

وطالب الزعنون في رسالتيه برلمانيي البلدين بالضغط على حكومتي صربيا وكوسوفو لعدم الخضوع لابتزاز الولايات المتحدة بشأن فتح سفارات للبلدين في مدينة القدس.

وعرض الهرفي امام السفيرين الوضع الفلسطيني واخر تطورات القضية الفلسطينية والتغول الإسرائيلي والانتهاكات اليومية التي تقوم بها قواته ضد الشعب الفلسطيني. وركز على عمليات البناء الاستيطاني المتسارع في الضفة الغربية وخاصة في مدينة القدس المحتلة حيث تواصل دولة الاحتلال ممارساتها القمعية بحق السكان الفلسطينيين من هدم بيوت ومصادرة أملاك والطرد من المدينة المقدسة بغية تهويدها واستمراراً في نهجها الاستيطاني لفرض الامر الواقع في عاصمة فلسطين.

واعتبر أن القدس الشرقية هي عاصمة الدولة الفلسطينية وهي ارض محتلة بحسب كل قرارات الشرعية الدولية ومجلس الامن الدولي والمنظمات المختلفة للأمم المتحدة وأن جميع ما تقوم به إسرائيل هو مخالف للقانون الدولي ولا يعطيها اية شرعية في المدينة المحتلة.

وحذر الهرفي من ان الدول التي تنوي السير في نهج الولايات المتحدة بنقل سفاراتها من تل ابيب الى القدس ستنتهك بذلك القانون الدولي وتشجع على خرقه وعلى زعزعة الأسس الواردة في اتفاقيات جنيف وتضع نفسها في مواجهة الاجماع الدولي حول وضع الأراضي المحتلة وأنها بذلك تقدم خدمة مجانية لسياسة الاحتلال والاستيطان وتضع نفسها في صف أعداء الشعب الفلسطيني وقضيته الوطنية.

بدورهما سفيرا صربيا وكوسوفو وعدا بتسليم رسالتي الزعنون ونقل فحوى اللقاءين مع السفير الهرفي الى السلطات المختصة في بلديهما.

التعليقات