إقليم فتح في تركيا يطلق فعاليات منددة باتفاقيات التطبيع

إقليم فتح في تركيا يطلق فعاليات منددة باتفاقيات التطبيع
رام الله - دنيا الوطن
أطلقت حركة التحرير الوطني الفلسطيني فتح - إقليم تركيا بتعليمات من امين سرها الاخ مراد الجيوسي وبمشاركة فاعلة من كوادر حركة فتح في الساحة و الاتحاد العام لطلبة فلسطين فرع تركيا وشمال قبرص اليوم الثلاثاء  سلسلة رسائل  وطنية من كافة المناطق التنظيمية في تركيا .

للتأكيد على الموقف الفلسطيني الرافض للتطبيع مع الاحتلال.
حيث صرح أمين سر حركة فتح –إقليم تركيا الاخ مراد الجيوسي ها نحن اليوم نشهد سقوطاً جديداً لأقنعة بعض الأنظمة المتخاذلة ، نشهد طعنة تلو الأخرى في خاصرة فلسطين وقضيتها بخناجر مسمومة من كل من المدعوة بالإمارات (العربية) المتحدة والنظام البحريني بعد إعلانهم
الأمريكي الإسرائيلي المتخاذل الذي يؤكد على مدى الإنبطاح والخنوع لدى هذه الأنظمة وإذ تأتي هذه الإعلانات التطبيعية الخيانية بالوقت الذي تصر فيه إسرائيل على سياسة الهدم والضم والتوسع في الأراضي الفلسطينية وتهويد مدينة القدس.

إنَّ مثل هذه الممارسات التطبيعية ما هي إلا خيانة صارخة لفلسطين وقضيتها وأقصاها ، وتفتيتاً واضحاً للقرار العربي الذي لم يعد موحداً ولا حاسماً تجاه القضية الفلسطينية بل وعلى النقيض تماماً فهو يدعم فكرة الإستيطان والإحتلال ويقف بصف العدو الإسرائيلي الأمريكي وجرائمه ضد شعبنا الفلسطيني.

 واكد الجيوسي إننا مع قيادتنا الفلسطينية الحكيمة ممثلة بفخامة الرئيس محمود عباس الذي يقف شامخاً في وجه كل المخططات التي تهدف إلى تصفية قضيتنا وبقي ثابتاً على الثوابت الوطنية ، وندعوكم جميعاً بأن تكونوا معنا في خندق المواجهة وتقفوا
وقفة رجل واحد فلا مؤتمن على حقوق شعبنا ومقدساته سوى قيادته وأبناؤه.

 بالاضافة قامت حركة فتح-إقليم تركيا بتوجيه رسالة رسمية للرئيس رجب طيب اردوعان  وثمنة دور الحكومة التركية في الوقوف إلي جانب الشعب الفلسطيني في هذه المحنة ودعت الحركة الاحزاب التركية للمشاركة جنباً الي جنب في الحراك الفلسطيني التي تقوده حركة فتح ضدد اتفاقية التطبيع علي المستوي السياسي والميداني.

ودشنت الحركة برنامجها بوقفات احتجاجية في مدينة إسطنبول والانيا  وذلك رفضا وتنديدا باتفاق التطبيع الرباعي بين الإمارات والبحرين وأميركا ودولة الاحتلال الإسرائيلي .

وشارك في الوقفة التي أقيمت في ساحة مدرسة الفنار الفلسطينية الدولية العشرات من أبناء الجالية الفلسطينية ومواطنين أتراك.
و أكد أمين سر حركة فتح في منطقة إسطنبول التنظيمية الدكتور عيسى الخواجا على الالتفاف حول منظمة التحرير الممثل الشرعي والوحيد للشعب الفلسطيني برئاسة الرئيس محمود عباس، والتي افشلت "صفقة القرن"، وكل المشاريع الهادفة إلى تصفية مشروعنا الوطني.

وفي سياق متصل اكد امناء سر المناطق الجنوبية في تركيا بإن الوحدة ضرورة ماسة ويجب وضع كل الخلافات جانباً وان نعمل معاً وسوياً  لكل ما يخدم مصلحة شعبنا الفلسطيني وأكد أمناء السر على ضرورة الالتفاف حول القيادة الفلسطينية في هذه الأوقات العصيبة.    

 كما شارك أفراد الجالية الفلسطينية في مدينة ألانيا وعدد من أفراد الجالية العربية والتركية في المنطقة. واكد المشاركون بإن دول التطبيع الي مزابل التاريخ بالاضافة رفع المشاركون لافتات مختلفة ضد قرار التطبيع الرباعي واكد المشاركون بإن الشعب الفلسطيني وقيادته.

التعليقات