مقتل عنصر أمن وإصابات باشتباكات بين المتظاهرين وقوى الأمن في بيروت

مقتل عنصر أمن وإصابات باشتباكات بين المتظاهرين وقوى الأمن في بيروت
اشتباكات في لبنان
رام الله - دنيا الوطن
أعلنت قوى الأمن الداخلي اللبنانية، مقتل أحد عناصرها، جراء الاشتباكات التي وقعت مع المتظاهرين وسط العاصمة بيروت.

وفي السياق، قال الصليب الأحمر اللبناني، إن 130 لبنانياً، أصيبوا بجراح متفاوتة في المواجهات التي اندلعت بين المتظاهرين وقوات الأمن، وسط العاصمة اللبنانية بيروت.

وأوضح الصليب الأحمر، أن 26 من المصابين، نقلوا إلى المستشفيات، فيما حاول المحتجون اللبنانيون، اقتحام محيط مجلس النواب وسط العاصمة، وذلك في إطار احتجاجهم على الأوضاع المعيشية، إضافة إلى الكارثة التي وقعت في مرفأ بيروت الثلاثاء الماضي.

وذكرت قناة (الميادين)، أن قوات الأمن، تعمد إلى تفريق المحتجين بقنابل الغاز ورصاص المطاط، وذلك عندما تقدم المحتجون باتجاه الحواجز المؤدية إلى مبنى مجلس النواب، وسط العاصمة بيروت.

وأضافت، أن المحتجين يرفعون شعارات تندد بالوضع المعيشي، يضاف إليها الكارثة التي حلت في بيروت.

وكانت وزارة الصحة اللبنانية، أعلنت في آخر إحصائية لانفجار مرفأ بيروت، ارتفاع عدد الضحايا إلى 158 قتيلاً وأكثر من 6000 إصابة و21 مفقوداً.

التعليقات