عاجل

  • سرايا القدس تستهدف قبل قليل مدينة أسدود برشقة صاروخية كبيرة

  • (معاريف): ثماني إصابات في أسدود بعد وابل صواريخ أطلق مؤخرا من غزة

  • الاحتلال يبلغ مؤسسات أممية بنيته قصف مدرستين بمحيط مسجد فلسطين بغزة

مباشر | أكثر من 200 شهيد خلال ثمانية أيام من العدوان الإسرائيلي على القطاع

جبهة النضال الشعبي تنظم ندوة سياسية مخيم طولكرم

جبهة النضال الشعبي تنظم ندوة سياسية مخيم طولكرم
رام الله - دنيا الوطن
نظمت جبهة النضال الشعبي الفلسطيني وبمناسبة الذكرى الثالثة والخمسين لانطلاقتها ندوة سياسية تحت عنوان "آليات مواجهة صفقة القرن وسياسة الضم" وذلك في قاعة اللجنة الشعبية لخدمات اللاجئين في مخيم طولكرم بمشاركة القوى والفعاليات الوطنية والشعبية والكادر الوطني والتنظيمي من مخيم طولكرم ومن المحافظة .

وتحدث في الندوة كل من حكم طالب عضو المكتب السياسي لجبهة النضال الشعبي وفيصل سلامة منسق فصائل العمل الوطني في المحافظة ورئيس اللجنة الشعبية للخدمات في مخيم طولكرم ومحمد جوابرة القيادي في الجبهة الشعبية ، وأدار الندوة عضو اللجنة المركزية لجبهة النضال محمد علوش .

وتقدم المتحدثون بالتهنئة للجبهة في ذكرى انطلاقتها المجيدة ، مشيدين بنضالاتها وتضحياتها ومواقفها الوطنية الثابتة ودورها الوطني البارز في إطار منظمة التحرير الفلسطينية والحركة الوطنية الفلسطينية ، واستذكروا المواقف الشجاعة للقائد التاريخي والمؤسس د. سمير غوشة الذي يتزامن ذكرى رحيله مع ذكرى انطلاقة الجبهة التي بناها على أسس وطنية وكفاحية وديمقراطية راسخة لتشكل رافداً أساسياً لمسيرة العمل الوطني والديمقراطي الفلسطيني .

وأكد المتحدثون في الندوة على ضرورة التمسك قرار إنهاء العلاقات مع الإدارة الأمريكية ودولة الاحتلال والتنفيذ العملي لقرارات اللجنة التنفيذية والمجلس المركزي والمجلس الوطني بالتحلل من كافة الاتفاقيات الأمنية والسياسية والاقتصادية مع الاحتلال ومواجهة صفقة القرن الأمريكية وفي القلب منها مخطط الضم الإسرائيلي التي يستهدف ضم أكثر من 30 % من أراضي الضفة الغربية في الأغوار وشمال البحر الميت .

ودعا المتحدثون إلى إنهاء الانقسام وتحقيق الوحدة الوطنية البرنامجية وتوحيد كل الجهود في مجابهة التناقض الرئيس المتمثل في الاحتلال وسياساته وإجراءاته .

وطالب المتحدثون بمراجعة سياسية شاملة ووضع الآليات العملية لإسقاط صفقة القرن وإفشال مخططات ومحاولات الاحتلال التي تستهدف تركيع شعبنا وإدامة الاحتلال على الأرض الفلسطينية من خلال السياسات الاحتلالية المباشرة التي تسعى لتقويض لمنجزات الوطنية وتقويض حلم إقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس .

واعتبر المتحدثون في الندوة أن هناك ضرورة وطنية ملحة لتفعيل وتطوير مؤسسات منظمة التحرير الفلسطينية الممثل الشرعي والوحيد لشعبنا وتطوير أشكال وأساليب المقاومة الشعبية واستكمال الجهود السياسية والدبلوماسية والقانونية نحو انضمام دولة فلسطين للمزيد من المعاهدات والاتفاقيات والمؤسسات لدولية لتصليب وتعزيز المكانة القانونية لدولة فلسطين .