عاجل

  • محافظ جنين يُقرر إغلاق المساجد ومنع التنقل في قرية طورة

في زمن (كورونا).. الأضحية أولى أم التبرع بثمنها؟

في زمن (كورونا).. الأضحية أولى أم التبرع بثمنها؟
تعبيرية
ورد سؤال إلى دار الإفتاء المصرية في بثها المباشر اليوم عبر الصفحة الرسمية على فيسبوك يقول فيه السائل: الأضحية أولى أو التبرع بثمنها لمستشفى في هذه الظروف؟

"الأمر يعود إلى تقديرك الشخصي"، أجاب الدكتور أحمد ممدوح، أمين الفتوى بدار الإفتاء المصرية، مؤكدًا أن الأضحية شريعة من شرائع الدين وعمل عظيم يثاب عليه صاحبه ويدخل السرور فيه على بيوت الفقراء، وأكد كذلك أن التبرع بالمستشفى عمل عظيم كذلك يثاب عليه، فهو يساهم في علاج المرضى الفقراء ويدعم الدولة في علاجها للفقراء وغير القادرين بحسب مانقلت "مصراوي".

وبين ممدوح أن هناك مستويين لهذا الأمر، فعلى المستوى الشخصي يختار الفرد ما يراه في نفسه أثوب وأرجح، أما على المستوى العام فهو الجمع بين الأمرين "فلا نعطل شعيرة الأضحية لأجل اعمار المستشفيات ولا نترك اعمار المستشفيات من أجل شعيرة الأضحية" موضحًا أن الأمر يرجع في النهاية لتقدير الإنسان الشخصي لما يناسبه.

التعليقات