عاجل

  • ترامب: اتفاق السلام بين الإمارات وإسرائيل "إبراهيمي"

  • ترامب: اتفاق السلام بين إسرائيل والإمارات تاريخي

  • ترامب: هذه لحظات مهمة وانجاز كبير ولم يحدث منذ أكثر من 25 سنة

  • قرقاش: الإمارات ساهمت في تفكيك قنبلة موقوتة تهدد حل الدولتين

  • قرقاش: مبادرتنا الأساسية هي ليست في حل الصراع الفلسطيني الإسرائيلي والأمر متروك لهم

  • قرقاش: وجود قنوات الاتصال ضمان اكبر وليس كل اتفاق مع اسرائيل سهل

  • الإمارات: اتفاق السلام مع إسرائيل مبادرة شجاعة من محمد بن زايد

  • قرقاش: هناك عدد من الدول العربية لها علاقات مع إسرائيل والبعض لم يكسب شيئا

  • قرقاش: يجب علينا دعم الأخوة الفلسطينيين

مباشر | بيان مشترك بشأن توقيع اتفاقية سلام بين إسرائيل والإمارات

وزير الري المصري لإثيوبيا: الحيوانات لديكم تستهلك مياهاً أكثر من حصة مصر والسودان

وزير الري المصري لإثيوبيا: الحيوانات لديكم تستهلك مياهاً أكثر من حصة مصر والسودان
صورة تعبيرية
رام الله - دنيا الوطن
قال وزير الري المصري، محمد عبد العاطي، إن المزاعم التي يتم ترديدها بأن مصر تأخذ حصة الأسد في مياه نهر النيل، هو كلام خطأ، لأننا نحصل على الحد الأدنى من مياه النيل.

وأشار الوزير المصري خلال تصريحات لصحيفة (المصري اليوم) إلى أن الثروة الحيوانية في إثيوبيا والبالغة 100 مليون رأس من الماشية، تستهلك مياهاً أكثر من حصة مصر والسودان من مياه النيل، وأديس أبابا لديها الكثير من الموارد المائية التي تتجاوز أضعاف ما يصل مصر من مياه النيل.

وأضاف عبد العاطي في كلمته خلال افتتاح جلسة المياه في مؤتمر تحديات الزراعة المصرية في عصر (كورونا)، اليوم الأربعاء، أنه لو حسبنا المساحات الخضراء في إثيوبيا لأدركنا حقيقة الموقف وهو أن مصر 94% من مساحتها صحراء بلا ماء، بينما في إثيوبيا تتجاوز المساحات الخضراء أكثر من 94% من مساحتها وهو ما يعني أننا نعيش على مورد محدود من المياه وسط مغالطة كبيرة يجب أن يعرفها الرأي العام الداخلي والخارجي بأن مصر تعاني من عجز مائي وشح مائي رغم الزيادة المستمرة في احتياجاتها المائية.

وأوضح أن المياه الزرقاء المتوافرة في بحيرة فيكتوريا تزيد عن 3 آلاف متر مكعب مياه، هذا بخلاف المياه الخضراء الغابات والمراعي ومياه الأمطار والجوفية، وفي إثيوبيا يوجد في بحيرة "تانا" 55 مليار متر مكعب، كما يحجز سد "تانا بالاس" و"فينشا" و"شارشار" وسدود أخرى مياه تقدر بـ 15 مليار متر مكعب، بمجموع مياه تصل إلى 70 مليار متر.

وأشار وزير الري إلى أنه في باقي دول حوض النيل تم إنشاء الكثير من السدود خلال العقود الماضية منها خزان اوين وبجاجالي، والروصيرص وسنار وعطبرة وستيت وخشم القربة وجبل الاولياء، متسائلاً كيف يقال عن مصر إنها تأخذ حصة الأسد في الوقت الذي توجد فيه مياه للأمطار والمياه الجوفية في جميع دول حوض النيل.

وأوضح عبد العاطي، أن مصر تعيش في 7% من أرضها، بينما تعيش كل دول حوض النيل على كامل أراضيها وتزرع محاصيل عليها ويمتلكون 94% مياه خضراء عبارة عن غابات ومراعي، لذلك فهم عكسنا تماماً.

وقال الوزير المصري: "أتمني أن يعرف الرأي العام المحلي والدولي كل هذه الحقائق بأن ما يردده الجانب الإثيوبي حول استحواذ مصر على مياه النيل غير صحيح، ولا يعبر عن الواقع الحقيقي الذي تعيشه مصر، بأن النيل هو مصدر أساسي للحياة في مصر، وأن ما يردده الإثيوبيين لا يعبر عن الواقع بالمرة ويجب أن نتصدى جميعاً لترديد هذه المقولات الخاطئة ولا نترك أحداً يردده، دون أن يعرف الحقيقة، ويجب علينا كمصريين ومجتمع دولي أن نتصدى للمزاعم التي تجافي الحقيقة، حتى لا نعطي لأحد الفرصة على المزايدة على الحقيقة".

التعليقات