عاجل

  • قرقاش: حققنا اختراق كبير جداً يتمثل في تجميد خطة الضم الإسرائيلية لأجزاء من الضفة

  • قرقاش: التطبيع المبني على إلزام إسرائيل بتجميد خطة ضم أجزاء من الضفة الغربية

  • قرقاش: فكرة تطبيع العلاقات تطورت على نار هادئة وبإلحال أمريكي

  • قرقاش: تواصلت معنا الكثير من الدول وتطورت الفكرة بنوع من الاتفاق السياسي

  • قرقاِش: قرار الضم سينهي أي فرصة لأي حل سياسي ولابد العودة لطاولة المفاوضات

  • قرقاش: تحركنا تجاه العلاقات مع اسرائيل ضمن بيان جامعة الدول العربية

  • قرقاش: خطة الضم كانت ستنهي أي خطوة حقيقة لحل الدولتين

  • القناة 12: ترامب أعلن رسميا توقيع اتفاقية سلام تاريخية بين إسرائيل والإمارات

مباشر | بيان مشترك بشأن توقيع اتفاقية سلام بين إسرائيل والإمارات

الاحتلال يعلن السيطرة على أراض بطولكرم واقتحام "سبسطية" بنابلس

الاحتلال يعلن السيطرة على أراض بطولكرم واقتحام "سبسطية" بنابلس
رام الله - دنيا الوطن
أعلنت قوات الاحتلال الإسرائيلي اليوم الأربعاء، السيطرة و"وضع اليد" ومصادرة أراضٍ في قرية شوفة جنوب شرق طولكرم.

وأفادت هيئة مقاومة الجدار والاستيطان أن الاحتلال أعلن بأنه سيضع اليد على ما مساحته ثلاثة دونمات ونصف من أراضي شوفة، قرب الحاجز، بحسب ما جاء على موقع (حرية نيوز).

وتزداد وتيرة الاستيطان في قرية شوفة خلال الفترة الحالية، حيث تتوسع مستوطنة "افني حيفتس" الجاثمة على أراضي القرية منذ ثمانينيات القرن الماضي.

وتبتلع المستوطنة أراضي المواطنين من جهات المستوطنة الأربعة، بعد أن دمرت آليات الاحتلال أشجار الزيتون، واللوزيات، غير آبهة باعتراضات أصحابها.

ولشرعنة هذه الأعمال تتذرع سلطات الاحتلال بالأمن والأمان، وتصدر ما تسميها "قرارات أمنية"، و"أوامر عسكرية" يحظر على المزارعين الاعتراض عليها.

وفي سياق متصل، اقتحمت آليات الاحتلال بلدة سبسطية قضاء نابلس، وقامت بجولة في القرية.

وأوضحت هيئة مقاومة الجدار والاستيطان أن عشرة جيبات عسكرية برفقة ما يسمى "الإدارة المدنية" التابعة للاحتلال اقتحموا ظهيرة اليوم بلدة سبسطية.

وأشارت إلى أن دوائر الاحتلال المختلفة تواجدت في الموقع الأثري لبلدة سبسطية.

ويسعى سكان بلدة سبسطية شمالي الضفة الغربية إلى وضعها على خريطة السياحة العالمية، باعتبارها واحدة من المواقع الأثرية المهمة، ولحمايتها من المحاولات الإسرائيلية للسيطرة عليها؛ إلا أن تقسيم البلدة إلى مناطق مصنفة "ج" و"ب"، يشكل عقبة هامة في تطوير الموقع الأثري.

وتمنع سلطات الاحتلال الإسرائيلي الفلسطينيين من العمل والترميم والتنقيب في المناطق المصنفة "ج" وتسعى للسيطرة عليها.

وتتعرض البلدة لاقتحامات متكررة من قبل قوات الاحتلال العسكرية، والإغلاق المتكرر للموقع الأثري، لتأمين دخول سياح يهود الذين يؤدون طقوسا دينية، بزعم أنها أراض إسرائيلية.

التعليقات