عاجل

  • ترامب: هذه لحظات مهمة وانجاز كبير ولم يحدث منذ أكثر من 25 سنة

  • قرقاش: الإمارات ساهمت في تفكيك قنبلة موقوتة تهدد حل الدولتين

  • قرقاش: مبادرتنا الأساسية هي ليست في حل الصراع الفلسطيني الإسرائيلي والأمر متروك لهم

  • قرقاش: وجود قنوات الاتصال ضمان اكبر وليس كل اتفاق مع اسرائيل سهل

  • الإمارات: اتفاق السلام مع إسرائيل مبادرة شجاعة من محمد بن زايد

  • قرقاش: هناك عدد من الدول العربية لها علاقات مع إسرائيل والبعض لم يكسب شيئا

  • قرقاش: يجب علينا دعم الأخوة الفلسطينيين

  • قرقاش: حققنا اختراق كبير جداً يتمثل في تجميد خطة الضم الإسرائيلية لأجزاء من الضفة

  • قرقاش: التطبيع المبني على إلزام إسرائيل بتجميد خطة ضم أجزاء من الضفة الغربية

  • قرقاش: فكرة تطبيع العلاقات تطورت على نار هادئة وبإلحال أمريكي

  • قرقاش: تواصلت معنا الكثير من الدول وتطورت الفكرة بنوع من الاتفاق السياسي

  • قرقاِش: قرار الضم سينهي أي فرصة لأي حل سياسي ولابد العودة لطاولة المفاوضات

مباشر | بيان مشترك بشأن توقيع اتفاقية سلام بين إسرائيل والإمارات

عشراوي تدعو (يونسكو) للدفاع عن التراث الفلسطيني والوقوف بوجه الانتهاكات الإسرائيلية

عشراوي تدعو (يونسكو) للدفاع عن التراث الفلسطيني والوقوف بوجه الانتهاكات الإسرائيلية
رام الله - دنيا الوطن
رحبت عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، حنان عشراوي، باعتماد المجلس التنفيذي التابع لمنظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة (يونسكو)، قرارين خاصين بدولة فلسطين، متعلقين بضرورة الحفاظ على المؤسسات التعليمية والثقافية في فلسطين، وكذلك حماية المواقع التراثية في القدس المحتلة والخليل والمدن الفلسطينية الأخرى.

وشددت في بيان لها، مساء اليوم الاثنين، على أهمية هذا التصويت، الذي أكد دور (يونسكو) وتفويضها، وعلى ضرورة مواجهة الانتهاكات الإسرائيلية بحق المواقع التراثية.

ولفتت الى ضرورة أن تتخذ (يونسكو) خطوات استباقية جادة، بما يتماشى مع ولايتها، وذلك على ضوء الإجراءات الإسرائيلية المتصاعدة بحق مواقع التراث الفلسطيني في القدس والخليل ومدرجات بتير في بيت لحم، بما فيها مخططات الضم غير الشرعية، التي تستهدف المواقع التاريخية والأثرية تحديداً.

وقالت عشراوي: "نتوقع المزيد من (يونسكو) وعلى وجه الخصوص من المديرة العامة للمنظمة، أودري أزولاي، وذلك عبر اتخاذ خطوات فاعلة للدفاع عن مواقع التراث الفلسطيني المدرجة على قائمة (يونسكو) للتراث العالمي، والدفاع عن الحقوق الثقافية والتعليمية للشعب الفلسطيني، التي تتعرض لسياسة تدمير ممنهجة من قبل إسرائيل".

ودعت عشراوي أزولاي إلى تنفيذ ولاية (يونسكو) في فلسطين والوقوف في وجه الاعتداء الإسرائيلي المستمر على التراث والرواية والتاريخ الفلسطيني، وعدم الصمت إزاء ذلك، كونه يتعارض مع ولاية ومبادئ (يونسكو).

التعليقات