وفد تجمع الشخصيات المستقلة يحتج أمام مقر الأمم المتحدة رفضاً لعملية الضم

وفد تجمع الشخصيات المستقلة يحتج أمام مقر الأمم المتحدة رفضاً لعملية الضم
رام الله - دنيا الوطن
نظم وفد من تجمع الشخصيات الفلسطينية المستقلة اليوم الاثنين وقفة احتجاجية أمام مقر الأمم المتحدة "اليونسكو" بمدينة غزة رفضًا لـ"مؤامرة ضم الضفة الغربية وصفقة القرن".

وأكد أمين عام تجمع الشخصيات الفلسطينية المستقلة بغزة الدكتور حسن حمودة في كلمته خلال الوقفة أننا سنسقط مؤامرة الضم للضفة الغربية والأغوار ، وأن هذه الوقفة تأتي ضمن سلسلة الفعاليات التي أقرها التجمع لمواجهة مؤامرة ضم الضفة.

وقال حمودة : إن ما يجري اليوم ضد القضية الفلسطينية هو أخطر مراحل الصراع، وأن الصمود والوحدة الوطنية هما الركنان الأساسيان في مواجهة المؤامرة وتهويد الأرض الفلسطينية .

وطالب الشعب بتفعيل كل الأنشطة السلمية والشعبية لإفشال مؤامرة الضم وكل المخططات التصفوية لقضيتنا التي لا تقبل القسمة.

ودعا الأمة العربية والإسلامية إلى ضرورة النزول للشارع ودعم فلسطين شعبا وارضا ومقاومة، قائلًا: إن ما يجري اليوم من صمود شعبنا ومواجهة المحتل إنما هو إنابة عن الأمة بأسرها لأن فلسطين والقدس قضية أمة .

وفي رسالته للاحتلال الغاصب قال حمودة : إن قرار شعبنا الفلسطيني بالرفض لمؤامرة الضم لا رجعة عنه وإن رهان العدو على الغطرسة الأمريكية لن يكون ورقة نجاة أو تمرير مخططات الضم والتهويد ، بل ستكون المواجهة الشاملة وتحريك كل الساحات في وجه العدو الصهيوني، والعمل على إيقاف أي مؤامرة تحاك ضد شعبنا الصامد .

وطالب حمودة المجتمع الدولي بالوقوف عند مسؤولياته أو ترك تلك المجالس والقوانين الدولية التي لا تتحرك إلا في وجه المستضعفين في هذا العالم وتناصر المعتدين .

وأضاف أمين عام تجمع الشخصيات الفلسطينية المستقلة أنه بالوحدة الوطنية ستسقط كل المؤامرات ، وأن نضال شعبنا المستمر هو العنصر الأساس لإسقاط الضم وغيره من المخططات.

ودعا حمودة الشعب والمقاومة وكل أحرار العالم للعمل بكافة الوسائل نصرة لفلسطين وترابها ، مؤكدا على ضرورة إنهاء الانقسام ،والتوحد وسماع كلمة الشعب لترجمة الوحدة الوطنية الفلسطينية لواقع فعلي وعملي .

يذكر أنه خلال الوقفة تم تسليم الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش مذكرة احتجاج تعبيرا عن الرفض المطلق لعملية الضم وصفقة القرن الصهيوامريكية، وتأكيدا على أن هذه الخطوة تؤكد الانحياز الأمريكي التام لدولة الاحتلال .