مباشر | اشتية للموظفين: رواتبكم حق لكم وستأخذون كل ما هو لكم

كلب ينهش رقبة صاحبه ويرديه قتيلا

كلب ينهش رقبة صاحبه ويرديه قتيلا
توضيحية
فوجئت السيدة مانويل البالغة من العمر 47 عاما، ان الكلب الذي كان يربيه ابنها؛ هجم عليه في أثناء تواجدهما في المنزل بمفردهما، نهش رقبته وأنهى حياته . 

ووفقا لما ورد في صحيفة " ميرور" البريطانية ونقلته "صدى البلد" ، فالشاب البالغ من العمر 18 عاما، ويدعى "ميجويل" مكسيكي الجنسية لقي مصرعه على يد الكلب الذي كان يربيه في المنزل . 

وحسب التحقيقات ان الكلب كان من نوع "بيتبول" الشرس ولكن الشاب كان يروضه وكان يحبه، و لكن ما لم يتوقعه الشاب ان ذلك الكلب قد ينقض عليه ذات يوم. 

شعرت الأم ببعض القلق اثناء اليوم على ابنها بعد أن اتصلت به عشرات المرات و هو لا يجيب ، بعد أن اتصل بها يخبرها أن سيقضي يومه في المنزل ولن يخرج . 

عادت الام من عملها في وقت لاحق و شاهدت آثار دماء على الأثاث في المنزل وكأنه آثار عراكا كبيرا، و صدمت عندما رأت ابنها جثة هامدة و الكلب نهش عنقه و قطع اوتار رقبته باسنانه . 

ووفقا لتقرير الطبيب؛ فإن الكلب على الأرجح كان مصابا بالسعار و هذا هو السبب الرئيسي الذي دفعه للقيام بذلك .

التعليقات