عاجل

  • محافظ قلقيلية: عدد الإصابات بفيروس (كورونا) في المحافظة سبع إصابات

  • محافظ قلقيلية: تسجيل إصابة جديدة بفيروس (كورونا) في المحافظة لأحد الطلبة العائدين من الجزائر

"سكاي لاين": تعليمات غير قانونية باستهداف حرية الرأي في اليمن

رام الله - دنيا الوطن
انتقدت مؤسسة "سكاي لاين" الدولية اليوم تعليمات غير قانونية أصدرها "المجلس الانتقالي الجنوبي" في اليمن الذي يسيطر على العاصمة المؤقتة عدن ومناطق أخرى في البلاد بملاحقة واستهداف الناشطين على مواقع التواصل الاجتماعي. 

وقالت المؤسسة الدولية التي تتخذ من ستوكهولم مقرا لها، إنها اطلعت على تعميم أصدره أحمد سعيد بن بريك القائم بأعمال رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي رئيس ما يسمى الإدارة الذاتية لمناطق جنوب اليمن اليوم السبت 8 أيار/مايو 2020 يقضى بسجن وتغريم "كل من يثبت تورطه ببث الدعاية والسخرية" من خطوات إعلان الإدارة الذاتية.

وقد حاولت "سكاي لاين" الحصول على رد توضيحي بشأن التعميم الصادر من مكتب دائرة العلاقات الخارجية للمجلس الانتقالي في لندن، لكن الأخير امتنع عن التعليق.

وحذرت "سكاي لاين" من تبعات خطيرة لهذا التعميم على مستوى حرية الرأي والتعبير واتخاذه كضوء أخضر لاستهداف المدونين والناشطين على مواقع التواصل الاجتماعي بالاعتقال التعسفي أو الاحتجاز غير القانوني.

وشددت على أن مثل هذه التعليمات تتناقض مع التزامات اليمن الدولية، وتخالف لنصوص العهد الدولي في المادة 19 التي تنص: ” لكل إنسان حق في اعتناق آراء دون مضايقة وأنه لكل إنسان حق في حرية التعبير. ويشمل هذا الحق حريته في التماس مختلف ضروب المعلومات والأفكار وتلقيها ونقلها إلى آخرين دونما اعتبار للحدود، سواء على شكل مكتوب أو مطبوع أو في قالب فني أو بأية وسيلة أخرى يختارها”.

كما ورد في المادة (18) من الإعلان العالمي لحقوق الإنسان الصادر عن الأمم المتحدة عام 1948، أنه (لكل شخص حق في حرية الفكر والوجدان والدين) فيما تنص المادة (19) بأنه (لكل شخص حق التمتع بحرية الرأي والتعبير، ويشمل هذا الحق حريته في اعتناق الآراء دون مضايقة، وفى التماس الأنباء والأفكار وتلقيها ونقلها إلى الآخرين، بأية وسيلة ودونما اعتبار للحدود(.

وطالبت مؤسسة "سكاي لاين" الدولية إدارة المجلس الانتقالي الجنوبي بإلغاء التعليمات الصادرة بشأن تقييد حرية الرأي والتعبير باتهامات فضفاضة والتوقف عن أي سلوك مخالف للقانون وحقوق الإنسان بما في ذلك كل ما يهدد الحريات العامة.

التعليقات