فولك يقدم رأيه بشأن حالة دولة فلسطين إلى المحكمة الجنائية الدولية

فولك يقدم رأيه بشأن حالة دولة فلسطين إلى المحكمة الجنائية الدولية
ريتشارد فولك
رام الله - دنيا الوطن
قدم البروفيسور ريتشارد فولك، المقرر الخاص السابق للأمم المتحدة المعني بحقوق الإنسان في الأراضي الفلسطينية المحتلة، والخبير القانوني ورئيس مجلس أمناء المرصد الأورومتوسطي لحقوق الإنسان، في 16 آذار/مارس 2020، رأيه (الاستئناسي) بشأن حالة دولة فلسطين إلى المحكمة الجنائية الدولية. وفيما يلي ملخص لأهم النقاط التي تم مناقشتها في هذا الرأي:

وتناول الطلب المقدّم إلى غرفة المحكمة الجنائية الدولية مسألة الولاية القضائية الإقليمية على الأراضي الفلسطينية. وأشار فولك للمحكمة الجنائية الدولية إلى أن كامل الأراضي الفلسطينية المحتلة تشكل الأراضي الشرعية لدولة فلسطين، وتخضع لاختصاص المحكمة، داعياً إلى إعطاء الأولوية لتوسيع نطاق المساءلة القانونية على حساب الاعتراضات المتعلقة بكون فلسطين دولة ذات سيادة.

ووفق لما وصل "دنيا الوطن" من المرصد الأورومتوسطي لحقوق الإنسان، فإنه ليس للمحكمة سلطة إصدار حكم بشأن دولة فلسطين، وعليها بدلاً من ذلك أن تقبل ما هو مقبول على نطاقٍ واسع منذ أن انضمت فلسطين إلى نظام روما الأساسي، واعترفت بها الجمعية العامة للأمم المتحدة كدولة غير عضو.

وقال فولك: إن دولة فلسطين هي مسألة قانونية لا تخضع لاعتباراتٍ سياسية، وعليه فهي ليست معنية بكيفية حل الأطراف لخلافاتهم. لدولة فلسطين السلطة والاختصاص التي من شأنها أن تمكّن المحكمة من ممارسة ولايتها القضائية على كامل أراضيها.

وتستشير المحكمة الجنائية الدولية الخبراء القانونيين قبل البت في قضيةٍ ما. بالإضافة إلى طلب البروفيسور فولك، أرسل البروفيسور جون كويغلي طلباً آخر يؤكد فيه على أن "القول بأن فلسطين دولة لا يعني تبني موقف إزاء تقديم حلول منصفة حول الوضع المتعلق بفلسطين-إسرائيل".

التعليقات