عاجل

  • المغرب: تسجيل 99 إصابة جديدة بفيروس (كورونا) ليرتفع الإجمالي إلى 1374 حالة

  • العراق: 30 إصابة جديدة بـ (كورونا) والإجمالي 1232

  • الأردن:تسجيل 14 إصابة جديدة بفيروس (كورونا) ليرتفع الإجمالي إلى 372 إصابة

الملك عبد الله يُعفي مستأجري العقارات الوقفية بالقدس

الملك عبد الله يُعفي مستأجري العقارات الوقفية بالقدس
العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني
رام الله - دنيا الوطن
أصدر العاهل الأردني، الملك عبد الله الثاني، صاحب الوصاية على المقدسات الإسلامية والمسيحية في مدينة القدس، اليوم الأربعاء، توجيها بإعفاء جميع المستأجرين للعقارات من المسلمين والمسيحيين، للعقارات الوقفية الإسلامية الصحيحة، التي تستوفيها الدائرة العامة لأوقاف القدس، من دفع إجارة عقاراتهم عن سنة 2020 كاملة.

ووجهت الدائرة العامة لأوقاف القدس وشؤون المسجد الأقصى، ومجلس الأوقاف والشؤون والمقدسات الإسلامية، ومفتي القدس والديار الفلسطينية، والهيئة الإسلامية العليا، ودائرة القضاة في القدس، الشكر والامتنان للملك عبد الله الثاني، لتوجيهه المستمر لدعم صمود المقدسيين، ومراعاة ظروف مستأجري العقارات الوقفية في القدس، بحسب ما جاء على موقع (خبرني) الأردني.

وقالت الهيئات الدينية في بيان لها، عسى أن يكون إعفاء المستأجرين لعام 2020 بركة من بركات المسجد الأقصى، تحلّ في كل بيت ودكان وعقار مقدسي، لدعم صمودهم وتمكينهم من مواجهة ركود أعمالهم وتجارتهم في ظل إغلاقات هذا العام، وخصوصاً تلك الناتجة عن مواجهة فيروس (كورونا).

وننشر لكم في "دنيا الوطن" نص البيان كما جاء:

"تتوجه الدائرة العامة لأوقاف القدس وشؤون المسجد الأقصى المبارك ومجلس الأوقاف والشؤون والمقدسات الإسلامية ومفتي القدس والديار الفلسطينية والهيئة الإسلامية العليا ودائرة قاضي القضاة في القدس بجزيل الشكر وعظيم الامتنان لصاحب الجلالة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين صاحب الوصاية على المقدسات الإسلامية المسيحية في القدس الشريف لتوجيه جلالته المستمر لدعم صمود المقدسيين ومراعاة ظروف مستأجري العقارات الوقفية في مدينة القدس الشريف، وبالأخص التوجيه الملكي السامي بإعفاء جميع المستأجرين من مسلمين ومسيحيين للعقارات الوقفية الإسلامية الصحيحة التي تستوفيها الدائرة العامة لأوقاف القدس من دفع إجار عقاراتهم عن سنة 2020 كاملة، عسى أن يكون ذلك بركة من بركات المسجد الأقصى المبارك تحل في كل بيت ودكان وعقار مقدسي لدعم صمودهم وتمكينهم من مواجهة ركود أعمالهم وتجارتهم في ظل إغلاقات هذا العام وخصوصا الناتجة عن مواجهة فيروس كورونا.. مع دعائنا لجلالته أن يبقى الحامي والراعي للمقدسات والداعم والسند للمقدسيين وأن يحفظ الله الأردن وشعبها وأن يديم عليهم نعمة الأمن والأمان."

التعليقات