عاجل

  • الأردن: تسجيل وفاة سابعة و14 إصابة جديدة بفيروس (كورونا)

  • المغرب: تسجيل أربع وفيات جديدة بسبب فيروس (كورونا) ليرتفع الإجمالي إلى 97 حالة

  • المغرب: تسجيل 99 إصابة جديدة بفيروس (كورونا) ليرتفع الإجمالي إلى 1374 حالة

  • العراق: 30 إصابة جديدة بـ (كورونا) والإجمالي 1232

  • الأردن:تسجيل 14 إصابة جديدة بفيروس (كورونا) ليرتفع الإجمالي إلى 372 إصابة

وداعاً مقر نادي غزة الرياضي!

وداعاً مقر نادي غزة الرياضي!
وداعاً مقر نادي غزة الرياضي!

بقلم المحامي كنعان الصوراني

قد تعجز الكلمات عن وصف شعور كاتبها عندما يتعلق الأمر بما يفوق توقعه و حدوث ما لم يتوقع حدوثه إلا أن كلمة الحق تفرض علينا إبداء الرأي بكل وضوح بعيدا عن المواربة و المحاباة رغم قسوة المشهد و ما يعتصر القلب من حزن فالحدث مؤلم ليس على الصعيد الشخصي و إنما على الصعيد التاريخي و الوطني الرياضي الفلسطيني .

نادي غزة الرياضي المقر الرئيسي يفكك أمام أعين أبناء غزة ولا نستطيع فعل شيء ، هذا المقر الذي تأسس ثلاثينيات القرن الماضي أي قبل ما يقرب من 86 عام , و الذي يروي تاريخ الحكاية الرياضة الفلسطينية و الغزّية تحديداً , فـتأسيسه يسبق قيام و تأسيس دولة الاحتلال .

نادي غزة الرياضي هو أعرق و أقدم الأندية الفلسطينية فقد تأسس النادي عام 1934  و أكثرها مشاركة في البطولات المحلية و العربية و الدولية  و هو أول من رفع الراية الرياضية الوطنية الفلسطينية في المحافل العربية و الدولية و يعتبر قائداً و رائداً للأندية الرياضية في الوطن .

أسس النادي لأهداف وطنية رياضية فلسطينية على يد الراحل الحاج رشاد الشوا رحمه الله و قامات غزاويه تاريخية ، هذا النادي الذي نَقَش بصماته الرياضية في كل المحافل الرياضية المحلية و الخارجية , لم أتوقع يوماً مدينة غزة بدون مقر نادي غزة الرياضي التاريخي !

إن الحق يفرض علينا أن لا ننكر حقوق الغير و مالكي الأرض في استرجاعها قانونيا , لكن أيضا لا ننكر على أنفسنا أننا لم نضع الحلول و البرامج و الخطط الإستراتيجية اللازمة منذ سنوات طويلة ماضية للاستعداد لمثل هذا اليوم و إيجاد الحلول المنطقية التي قد تفضي إلى بقاء المقر التاريخي في موقعه حفاظا على الإرث التاريخي و الوطني الفلسطيني و الغزي تحديداً .

لن يغفر التاريخ الرياضي لكل من قصر وتقاعس في الحفاظ على هذا الإرث الوطني التاريخي .

التعليقات