"التربية" تحتفي بيوم المرشد التربوي الفلسطيني

"التربية" تحتفي بيوم المرشد التربوي الفلسطيني
جانب من اللقاء
رام الله - دنيا الوطن
احتفت وزارة التربية والتعليم، بيوم المرشد التربوي الفلسطيني، والذي أقرته في 25 شباط/ فبراير من كل عام.

جاء ذلك، برعاية ومشاركة وزير التربية والتعليم، مروان عورتاني، وبحضور مدير عام جمعية الكتاب المقدس، نشأت فيلمون، ومدير عام الإرشاد والتربية الخاصة، محمد الحواش، وحشد من المرشدين التربويين، وبعض المتقاعدين منهم والأسرة التربوية.

وفي هذا السياق، أكد عورتاني، محورية دور المرشد التربوي، في تحفيز ودعم طلبة المدارس؛ لمواجهة التحديات، خاصة التي تتعرض لانتهاكات متواصلة من قبل الاحتلال، معرباً عن فخره بالمرشد، ورسالته السامية التي يحملها، مثمناً الشراكة مع جمعية الكتاب المقدس، وغيرها من المؤسسات الداعمة للتعليم.

بدوره، أشاد فيلمون، بالجهود التي تبذلها الوزارة في سبيل تمكين المرشدين التربويين، معبراً عن سعادته بالشراكة الفاعلة مع الوزارة، التي تجسد روح العمل المشترك لخدمة التعليم وغاياته.

وفي كلمته الترحيبية، أشار الحواش إلى الجهود التي تقوم بها الوزارة؛ لدعم المرشد، خاصة في المناطق المستهدفة من الاحتلال، مؤكداً أن المرشد يشكل علامة فارقة في العملية التربوية، نظراً لمهامه ومسؤولياته في النظام التربوي.

بدورها، ألقت المرشدة سميحة مصباح، كلمةً، أكدت فيها أهمية عمل المرشد،  كونه يجسد مبدأ الإنسانية، ويعكس مهمة ضرورية وأساسية في المدارس؛ لأنها ترتكز على تطبيق الكثير من المبادئ والأساسيات الإرشادية.

وتخلل الحفل تكريم عدد من المرشدين التربويين، كما تضمن عدة فقرات فنية، وعروضاً للدبكة الشعبية.

التعليقات