عاجل

  • اشتية: نواجه نقصان رئيسان بأجهزة التنفس وأنابيب الفحص وخلال يومين ستصل أدوية من الصين

  • اشتية: الأردن قدمت لنا أدوية تستخدم لعلاج الفيروس وسوف تصلنا خلال أيام

  • اشتية: كل ما نقوم به في الضفة نقوم به في كل مكان تواجد الفلسطيني

  • اشتية: وزارة الصحة على استعداد من ناحية الطواقم الطبية والبشرية

  • اشتية: وزارة الصحة لديها كادر بشري على أعلى مستوى

  • اشتية: التقاعد هو اختياري ولا يفرض على أحد ووفق القانون

  • اشتية: ستصلنا قريبا مساعدات وأجهزة طبية من الصين

  • اشتية: نطالب الاحتلال بالإفراج عن الأسرى الفلسطينيين خاصة المرضى وكبار السن

  • اشتية: أرجو أن تترووا بمصاريفكم فلا نعرف كيف ستكون الأمور في قادم الأيام

  • اشتية: الحكومة الفلسطينية بحاجة الى 120 مليون دولار لمواجهة وباء كورونا

  • اشتية: سنعمل بموازنه طوارئ متقشفة، وادعو الى التروي بالمصاريف

حماس: جرائم الاحتلال البشعة تأتي في إطار الحرب المُعلنة والعدوان المتواصل

حماس: جرائم الاحتلال البشعة تأتي في إطار الحرب المُعلنة والعدوان المتواصل
قصف إسرائيلي في سوريا
رام الله - دنيا الوطن
أصدرت حركة المقاومة الإسلامية (حماس) اليوم الاثنين، بياناً صحفياً، نعت من خلاله، الشهداء الذين ارتقوا بالعدوان الإسرائيلي في قطاع غزة وسوريا، بالساعات القليلة الماضية.

وقالت حماس: إن هذه الجرائم البشعة، تأتي في إطار الحرب الصهيونية المعلنة، والعدوان المتواصل على شعبنا وأمتنا وشعوب المنطقة كافة، كما تؤكد الحركة على وحدة أبناء المقاومة خلف نهج ودرب الشهداء.

وفيما يلي نص البيان الذي وصل "دنيا الوطن" نسخة عنه:

"مِّنَ الْمُؤْمِنِينَ رِجَالٌ صَدَقُوا مَا عَاهَدُوا اللَّهَ عَلَيْهِ ۖ فَمِنْهُم من قَضَىٰ نَحْبَهُ وَمِنْهُم مَّن يَنتَظِرُ ۖ وَمَا بَدَّلُوا تَبْدِيلًا "

تنعى حركة المقاومة الإسلامية (حماس) إلى أبناء شعبنا الفلسطيني والأمة جمعاء الشهداء الأبرار:

الشهيد المجاهد، محمد علي الناعم، الذي ارتقى على أرض غزة العزة في جريمة صهيونية بشعة، والشهيد المجاهد سليم أحمد سليم، والشهيد المجاهد زياد أحمد منصور، اللذين ارتقيا في العدوان الإسرائيلي الغاشم على العاصمة السورية دمشق، وتتمنى الشفاء العاجل للجرحى والمصابين.

إن هذه الجرائم البشعة تأتي في إطار الحرب الصهيونية المعلنة، والعدوان المتواصل على شعبنا وأمتنا وشعوب المنطقة كافة، كما تؤكد الحركة على وحدة أبناء المقاومة، خلف نهج ودرب الشهداء، وإن كل هذه الجرائم والانتهاكات، لن تزيد شعبنا ومقاومته الباسلة إلا إصرارًا وتصميمًا على مواصلة مشوار الجهاد والمقاومة والتصدي لكل أشكال العدوان، استنادًا إلى حق شعبنا المشروع في الدفاع عن نفسه، واسترداد حقوقه، وإن المقاومة ستبقى بالمرصاد جاهزة وموحدة ومتمسكة بهذا الحق، طالما استمر الاحتلال والعدوان.

التعليقات