محامية قتيل فيلا نانسي عجرم تطالب بإعادة تمثيل الجريمة

محامية قتيل فيلا نانسي عجرم تطالب بإعادة تمثيل الجريمة
توضيحية
في تطور جديد في قضية قتيل فيلا الفنانة اللبنانية نانسي عجرم، قالت المحامية السورية رحاب ممدوح بيطار، الوكيل القانوني ورئيسة لجنة الدفاع عن القتيل محمد الموسى، أنها قدمت طلبا لإعادة تمثيل الجريمة من جديد.

وكتبت البيطار عبر "تويتر": "تقدمنا إلى القاضي منصور بطلب إعادة تمثيل الجريمة من قبل فادي الهاشم، وذلك في فيلا نانسي عجرم، حيث مسرح الجريمة".

جاء ذلك بعدما طالبت عائلة القتيل تشريح الجثة لكشف الحقيقة على حد قولها؛ لأنها ترى أن تقرير الطبيب الشرعي الذي وضع لحظة وقوع الحادثة، يفتقر للأدلة التي يجب أن يتضمنها أي تقرير رسمي، لاسيما لجهة تحديد المسافات بين القاتل والقتيل، ونوع المقذوفات، واصفة التقرير بأنه كان ناقصا.

كما رأت أن "أشرطة الفيديو التي عرضت وبينت كيفية وقوع الحادثة لا تُظهر وجود دفاع مشروع عن النفس؛ لأن الدفاع عن النفس بالمفهوم القانوني هو الوسيلة الوحيدة المتبقية أمام الشخص المُستهدف ليخلص نفسه، وهو ما لم تلمسه العائلة في الفيديو الذي ظهر فيه زوج الفنانة عجرم عندما قتل ابنها".

يُذكر أن رحاب بيطار حسمت جدلا واسعا كان قد أثير على مواقع التواصل الاجتماعي خلال اليومين الماضيين، بشأن دفن جثة القتيل محمد الموسى، موضحة أن جثة المغدور لم تدفن ومازالت في ثلاجة الموتى.

 

التعليقات