مجدلاني: نرفض الابتزاز الأمريكي والإسرائيلي بشأن رواتب الأسرى

مجدلاني: نرفض الابتزاز الأمريكي والإسرائيلي بشأن رواتب الأسرى
أحمد مجدلاني
رام الله - دنيا الوطن
أكد عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، أحمد مجدلاني، رفض القيادة الفلسطينية الابتزاز الأمريكي والإسرائيلي بشأن رواتب الأسرى والمعتقلين.

جاء ذلك، خلال زيارة مجدلاني للأسير فراس قدري، عضو اللجنة المركزية لجبهة النضال الشعبي بعد الإفراج عنه من سجون سلطات الاحتلال الإسرائيلي.

وقال مجدلاني، إن قضية الأسرى عنوان وطني وعلى سلم أولويات القيادة، مضيفاً: "الأسرى في سجون الاحتلال مناضلوا حرية، ولن تتخلى القيادة عن واجباتها الأخلاقية والوطنية تجاه أسرهم".

وأضاف: "الأسرى شكلوا رمزا للنضال ولأوسع تضامن عربي ودولي، ومن خلالهم نؤكد أولوية قضية الأسرى، وأنهم أسرى حرية ومشاعل نضال على درب الحرية والاستقلال، وتنطبق عليهم اتفاقيات جنيف والقانون الدولي الانساني".

وأشار مجدلاني، إلى أن قضية الأسرى حاضرة، وموضوع الأسرى والمعتقلين قائم وحي طالما الاحتلال الإسرائيلي جاثم على أرضنا، وطالما نحن في مواجهته، مشدداً على أن ملف الأسرى هو ملف مقدس لا يمكن المساس به، وأننا نسعى لتحريك هذا الملف على المستوى السياسي، فالأسرى استطاعوا بنضالهم
أن يكونوا عنوانا وطنيا وإنسانيا وأخلاقيا بامتياز.


التعليقات