مباشر | ع الرصيف - شو بعرف المواطنين عن كرة السلة

صور: الكنيسة الأرمنية الأرثوذكسية تحتفل بعيد الميلاد وعيد الغطاس

صور: الكنيسة الأرمنية الأرثوذكسية تحتفل بعيد الميلاد وعيد الغطاس
جانب من إحتفالية عيد الغطاس
رام الله - دنيا الوطن
احتفلت الكنيسة الأرمنية الأرثوذكسية في فلسطين، يوم أمس، بعيدي الميلاد المجيد والغطاس، حسب التقويم الأرمني اللذين يصادفان اليوم.

وترأس البطريرك نورهان مانوجيان  بطريرك الكنيسة الأرمنية في القدس وسائر أعمال فلسطين والأردن  قداس منتصف الليل في كنيسة المهد ، بمشاركة لفيف من المطارنة والكهنة والشمامسة، وبحضور الرئيس محمود عباس، رئيس  الوزراء الدكتور محمد اشتيه ممثل الرئيس محمود عباس، ورئيس بلدية بيت لحم الأستاذ المحامي انطون سلمان، ومحافظ بيت لحم اللواء كامل حميد،  ورئيس اللجنة الرئاسية لشؤون الكنائس المسيحية د. رمزي خوري،  والسيدة رولا معايعة وزيرة السياحة والآثار، والمهندس زياد البندك رئيس اللجنة الرئاسية لترميم كنيسة المهد، وعدد من المسؤلين الفلسطينيين، وقادة الأجهزة الأمنية،  وأبناء الكنيسة الارمنية، وحشد من الزوار والحجاج الأجانب.  

 وفي الساعة الرابعة صباحاً ترأس البطريرك نورهان مانوجيان ولفيف من المطارنة والكهنة   صلاة الغطاس التي استمرت حتى صباح اليوم.

وبدأت الاحتفالات في الساعة  التاسعة والنصف من  صباحً أمس، عندما انطلق  موكب البطريرك نورهان مانوجيان من ديوان البطريركية الارمنية الأرثوذكسية الكائن بالقرب من باب الخليل بالقدس، متوجهاً الى مدينة بيت لحم، يرافقه  نائبه كبير الاساقفة سفيان غريبيان ولفيف من المطارنة أعضاء أخوية مار يعقوب الارمنية الأرثوذكسية ورئيس البروتوكول (  الاستاتيسكو ) ديران هاكوبيان  ووجهاء وأبناء الطائفة.

وكان في استقباله لدى وصوله دير مار الياس، رئيس بلدية بيت جالا، ورئيس بلدية بيت جالا جهاد خير، ونائب رئيس بلدية بيت لحم حنا حنانيا، ورئيس واعضاء جمعية مار يعقوب للأرمن الأرثوذكس في بيت لحم  ووجهاء الطائفة  في بيت لحم، والعديد من شخصيات المدينة ورجال الدين. وبعد مصافحة غبطته لمستقبليه توجه الموكب إلى بيت لحم، وعند وصوله فندق البراديس تقدمت الموكب الشرطة الفلسطينية.

وعند وصول الموكب دوار العمل الكاثوليك، تقدمت الموكب البطريركي الفرق الكشفية الارمنية، مرورا بالطريق البطريركي "راس افطيس"، وساحة النجمة، وصولا إلى ساحة المهد.

وفي ساحة المهد  كان في استقبال الموكب البطريركي رئيس البلدية المحامي انطون سلمان،   ومحافظ بيت لحم اللواء كامل حميد،  وقائد المنطقة العميد ركن ناظر عمر،   ومدير شرطة المحافظة العقيد حقوقي  طارق الحاج، والسيدة رولا معايعة وزيرة السياحة والاثار، والدكتور رمزي خوري رئيس اللجنة الرئاسية لشؤون الكنائس،   والوزير زياد البندك رئيس اللجنة الرئاسية لترميم كنيسة المهد،  ومدير شرطة المدينة العقيد محمد ابو الرب،  والاستاذة فيرا بابون رئيس بلدية بيت لحم الاسبق، والسيد انطون مرقص مدير البلدية وأعضاء المجلس البلدي،   والاب  اسبيد  بليان رئيس دير الارمن في بيت لحم، والكهنة ورجال الاكليريوس ومسؤولو الأجهزة الأمنية، وممثلو  الكنائس والمؤسسات  والجمعيات، وأبناء ووجهاء رعايا الطوائف المسيحية في المدينة.

وبعد مصافحتهم، توجه  الموكب يتقدمه رجال الاكليريوس والشمامسة  إلى مقره في دير الأرمن داخل كنيسة المهد وفي مدخل الكنيسة كان في استقباله المطران ثيوفيلكتوس الوكيل البطريركي للروم الأرثوذكس ثم توجه غبطته والحضور إلى صالون الدير.

والقى البطريرك مانوجيان كلمة رحب فيها بالحضور وقال  يسعدني أن آتي كل عام إلى بيت لحم للاحتفال بميلاد السيد المسيح، واشاد برئيس البلدية وبجهوده واثنى على دور رئيس دولة فلسطين السيد محمود عباس على جهوده المخلصة من اجل تحقيق السلام  وقدم الشكر لرئيس البلدية وللمحافظ ولقادة الأجهزة الأمنية وللحضور على حفاوة الاستقبال. وتمنى للحضور عيد ميلاد مجيد وسنة جديدة مباركة.

وبدوره رحب سلمان بغبطة البطريرك مانوجيان وبالحضور وأكد على أهمية  مدينة بيت لحم التي تحتفل على مدار خمسين يوما باعياد  الميلاد وهي عاصمة الميلاد بامتياز.

وأضاف أننا بحاجة يا صاحب الغبطة الى صلواتكم ودعائكم من اجل ان ينعم الله علينا بالسلام والعدل لفلسطين وان تتحقق أماني شعبنا بالحرية والاستقلال وإقامة الدولة الفلسطينية وعاصمتها القدس  وعايد غبطته و كافة المحتفلين بعيدي الميلاد المجيد والغطاس .

وألقى عيسى نصار رئيس جمعية مار يعقوب كلمة رحب فيها بالبطريرك والضيوف وهنأهم بمناسبة عيدي الميلاد والغطاس وان يعم الامن والاستقرار والعدالة والسلام في بلادنا والعالم اجمع.

وبعد الظهر جرت الدورة التقليدية بمشاركة  لفيف من المطارنة والكهنة والشمامسة  والصلاة في كنيسة المهد. 



















التعليقات