عاجل

  • ترمب: يجب أن نستمر في المحافظة على التباعد الاجتماعي

  • ترمب: سنطرح حزما تحفيزية كثيرة إذا ما دعت الحاجة

  • ترمب: نعمل على ابتكار وسائل عدة للتعامل جائحة (كورونا)

  • ترمب: فيروس (كورونا) هو "طاعون" بمعنى الكلمة

  • الملك سلمان يأمر بتعليق تنفيذ أحكام قضايا الرؤية والزيارة

  • الملك سلمان يأمر بتعليق تنفيذ الأحكام القضائية المتصلة بحبس المدين لقضايا الحق الخاص

كادت تموت.. منقذ "فتاة المنصورة" يروي تفاصيل حادثة التحرش الجماعي

كادت تموت.. منقذ "فتاة المنصورة" يروي تفاصيل حادثة التحرش الجماعي
لحظة التحرش الجماعي بفتاة (المنصورة)
روى الشاب المصري منقذ فتاة المنصورة من التحرش الجماعي بها، خلال احتفال رأس السنة، تفاصيل ما حدث في الواقعة، موضحًا أن التحرش تم بفتاتين وليس بواحدة، وأن عملية إنقاذهما استمرت قرابة 4 ساعات منذ بدء الاعتداء عليهما وسط وجود رجلين معهما.

وأضاف الشاب، في أول ظهور تلفزيوني له ببرنامج "الجمعة في مصر" على شاشة Mbc مصر، أن الفتاتين كانتا تسيران في الشارع وتجمهر حولهما البعض فدخلا محل "موبايلات" للاختباء به، ومع زيادة التجمهر تم إخراجهما إلى محل "بيوتي سنتر" مجاور حتى لا يستطيع الرجال دخوله.

وأكد أنه تم التحضير لإنقاذهما من خلال تواجد كثير من الشباب المنقذين الذين قاموا بعمل حاجز لإخراجهما بعد أن اتصلت إحدى الفتاتين بشخص قريب لها وانتظرها بسيارته وخرجت فاستقلت السيارة وغادرت، أما الثانية فكانت السيارة بعيدة عن المحل، ودخل الرجل الذي كان معها وخرج بها فتم التحرش بها ولم يستطع التصرف مثلما شاهد الجميع في الفيديو.

 


وأوضح المنقذ أن كثرة الأشخاص المتواجدين تسببت بحدوث لبس؛ فرغم أن بعض الأشخاص حاولوا المساعدة لإنقاذ الفتاة من التحرش إلا أن البعض حاول إيقاف السيارة حتى لا تنصرف بالفتاة، موضحًا أن بعض من كان يتحرش عندما لاحظ التصوير حاول أن يظهر وكأنه ينقذها.

وتابع "سلامة" قائلًا: "لولا إنقاذ الفتاة لكانت ماتت على الفور"، مؤكدًا أن البعض حاول الاعتداء عليه بسلاح أبيض.

 


وكانت قد سادت حالة غضب عارمة في مصر بعد تداول مقطع فيديو عبر مواقع التواصل الاجتماعي لشبان يتحرشون جماعيًا بفتاة في مصر بمدينة المنصورة في محافظة الدقهلية، وتفاجأ المارة في الشارع بفتاة تصرخ وتستغيث بمن حولها لإنقاذها من شبان مصريين وذلك أثناء الاحتفالات برأس السنة الميلادية الجديدة.

وأظهر مقطع الفيديو المتداول تجمهر عدد كبير من الشباب حول الفتاة التي كانت ترتدي ملابس قصيرة وتظهر أجزاء من جسدها وسط تحرش من بعض الشباب حولها وصراخ واستغاثة بآخرين، ووسط هذا التجمهر تدخل بعض الشباب وأنقذوها إذْ قاموا بإدخالها سيارة ملاكي وانطلقت بها بعيدًا عن مكان الواقعة.

 


وألقت السلطات المصرية الخميس، القبض على 20 متهمًا بواقعة تحرش جماعي ليلة رأس السنة، وبدأت أجهزة الأمن بمحافظة الدقهلية باستجواب الشباب المتهمين، بعد التعرف على هوية الكثير منهم من خلال تفريغ الكاميرات الموجودة بالمحال المجاورة.

التعليقات