عاجل

  • العراق: تسجيل 2836 إصابة جديدة بفيروس (كورونا) و83 وفاة

  • "الصحة" بغزة: لم يتم تسجيل أية إصابة جديدة بفيروس (كورونا) في القطاع

  • "الصحة" بغزة: لم يتم إجراء أي عينة خلال 24 ساعة الماضية

المقاومة الشعبية: حماس بذكرى انطلاقتها 32 شكلت حاضنة وطنية لمشروع المقاومة

المقاومة الشعبية: حماس بذكرى انطلاقتها 32 شكلت حاضنة وطنية لمشروع المقاومة
صورة ارشيفيه
رام الله - دنيا الوطن
أصدرت حركة المقاومة الشعبية في فلسطين، وجناحها العسكرى كتائب الناصر، بياناً صحفياً بمناسبة مرور 32 عاماً على انطلاقة حركة حماس، أكدت فيه أن حماس حاضنة وطنية لمشروع المقاومة، وحماية الثوابت، ومواجهة المؤامرات، وطريق ممتد نحو الوحدة والعودة والتحرير، وجاء البيان على النحو التالي، وفق ما وصل "دنيا الوطن". 

إننا اليوم وفي ظلال مسيرة الجهاد والمقاومة المستمرة على أرض فلسطين وفي رحاب ذكرى شهداء شعبنا ومعركة أسرانا البواسل في سجون الاحتلال والتضحيات والصبر أمام هذا العدوان والحصار والاف الجرحى الذين قدموا من دمائهم وأجسادهم نوراً على طريق التحرير ، نتقدم اليوم للإخوة المجاهدين رفقاء الدم والسلاح والعقيدة في حركة المقاومة الاسلامية حماس في ذكرى انطلاقتها 32 بعظيم عبارات العز والفخار بهذه الحركة الجهادية التي منذ انطلاقتها على يد شيخ فلسطين الشهيد المؤسس أحمد ياسين الذي كان رجل بأمة صنع بعزيمته واصراره جيلاً جهادياً مقاوماً بالفكر والبندقية ،أقام الحجة على الامة بعظيم صنيعه وجهاده وتضحياته من على كرسيه حتى رأينا اليوم حركة حماس لبنة صلبة في مشروعنا الفلسطيني المقاوم وأصبحت في كل الميادين السياسية والعسكرية والاجتماعية والعلمية حالة من الصعب لأي جهة محلية واقليمية ودولية أن تتجاوزها.

اننا اليوم في حركة المقاومة الشعبية والجناح العسكري كتائب الناصر صلاح الدين وفي ذكرى الانطلاقة 32  لإخواننا في حركة حماس وكتائب القسام لنؤكد على التالي:

أولاً: نتقدم بالتهنئة الجهادية لرفقاء الدرب والسلاح واخوة العقيدة في حركة المقاومة الاسلامية حماس وجناحها العسكري كتائب القسام بذكرى انطلاقتهم32 والتي نعتبرها هي ذكرى متجددة لتأكيد وحدة الصف والكلمة على مشروع فلسطيني جامع يحمي الثوابت ويصد العدوان ويفشل المؤامرات.

ثانياً: نعتبر أن إنطلاقة حماس جاءت في وقت كان يراد للقضية الفلسطينية ان تنتهي بفعل مخططات التصفية وان الانطلاقة كانت سداً منيعاً للحفاظ على المشروع الوطني مع كل القوى والفصائل على الساحة الفلسطينية.

ثالثاً: نؤكد أن عمق العلاقة بين قوى المقاومة والفصائل الفلسطينية ووحدة شعبنا هي من أهم متطلبات المرحلة لمواجهة المخططات والمؤامرات خاصة في ظل سياسة التطبيع مع العدو لبعض الدول العربية ونؤكد على المضي نحو تحقيق الوحدة والشراكة الوطنية وهذا ما لمسناه واقعاً في قرار الاخوة في حماس عبر الموافقة لإجراء الانتخابات التشريعية والرئاسية والاستجابة لدعوة الرئيس محمود عباس.

رابعاً: نعتبر ونعتز بكل ذكرى مجيدة لانطلاقة حركة وحزب وجماعة من شعبنا انطلقت لتكون رافعة للمشروع الوطني وما زالت تحافظ على الثوابت وتمضي بالكلمة والبندقية لإنتزاع الحقوق الفلسطينية ودحر العدو الإسرائيلي من كامل أرض فلسطين التاريخية .

خامساً: إننا اليوم نعتبر أن المقاومة الفلسطينية وعبر الحاضنة الشعبية هي تدافع نيابة عن الأمة في مواجهة المخططات الإسرائيلي ومشاريع التصفية والتهويد والاستيطان وفي مواجهة المؤامرة الأمريكية ضد امتنا العربية والاسلامية وهنا ندعو الامة لدعم شعبنا وتعزيز صموده ومقاومته.

سادساً: نتوجه بالتحية لجميع شهداء شعبنا وقادته العظام وعلى رأسهم الشيخ أحمد الياسين، والدكتور عبد العزيز الرنتيسي 
والرئيس الرمز أبو عمار، والقائد المؤسس أبو يوسف القوقا والقائد المؤسس ابو عطايا أبو سمهدانة والشيخ القائد فتحي الشقاقي والرفيق القائد ابو علي مصطفى  والرفيق القائد عمر القاسم  وكل الشهداء ونؤكد أن دماء الشهداء هي النور الذي يضيئ طريق الجهاد والمقاومة ويجعله ممتد بالتضحيات من جيل لآخر  لينعم شعبنا بالحرية والكرامة.

التعليقات