عاجل

  • برشلونة:حالة الإصابة بفيروس (كورونا) لم يخالط أحداً من اللاعبين المقرر أن يخوضوا موقعة ميونخ

  • برشلونة: حالة الإصابة بفيروس (كورونا) ليس من ضمن اللاعبين الذين سيواجهون بايرن ميونخ

  • فريق برشلونة يعلن إصابة أحد لاعبيه بفيروس (كورونا) قبل يومين من موقعة بايرن ميونخ

  • وزارة الطاقة التركية: السفينة "أوروتش" رايس بدأت عمليات المسح في المتوسط

  • وزير الطاقة التركي: بدء عمليات المسح في البحر المتوسط

  • وكالة الأنباء الفرنسية: إلغاء ماراثون باريس بسبب (كورونا)

  • وزير الصحة الأميركي:نسعى لتقديم لقاحات آمنة وفعالة بأسرع وقت ممكن لمواطنينا وشعوب العالم

  • وزير الصحة الأميركي: المساعي لتطوير لقاح مضاد لـ (كورونا) ليس سباقًا على المركز الأول

اتحاد لجان حق العودة بمخيمات بيروت ينظم ورشة بالذكرى السنوية لتأسيس (أونروا)

اتحاد لجان حق العودة بمخيمات بيروت ينظم ورشة بالذكرى السنوية لتأسيس (أونروا)
رام الله - دنيا الوطن
إحياءًا للذكرى السبعين لتأسيس الأونروا و ذكرى صدور القرار الأممي رقم 194، نظم اتحاد لجان حق العودة في مخيمات بيروت ورشة عمل في قاعة الشهيد أحمد مصطفى في مخيم برج البراجنة .شارك في الورشة ممثلو الفصائل و اللجان الشعبية و المؤسسات الاجتماعية و الاهلية ، و حشد واسع من الشخصيات السياسية و الوطنية و الإجتماعية اللبنانية و الفلسطينية ، و كوادر و اعضاء و اصدقاء الاتحاد في مخيمات ببروت .

ابتدأت الورشة بالوقوف دقيقة صمت تحية للشهداء و الاسرى ، على وقع النشيدين الوطنيين اللبناني و الفلسطيني .

كلمة الترحيب القاها امين سر الاتحاد في بيروت أحمد سخنيني الذي رحب بالحضور ، و اشار الى اهداف الورشة و اهميتها في هذه الظروف الاستثنائية التي يمر بها الشعب الفلسطيني .

كلمة اتحاد لجان حق العودة ألقاها أمين سرها في لبنان و عضو اللجنة المركزية في الجبهة الديمقراطية الرفيق أبو سامح علي محمود أشار إلى الأبعاد القانونية و السياسية للقرار 302 و القرار 194 و ما تعنيه الأونروا كشاهد دولي حي على نكبة شعبنا ، مشدداً على أن حق العودة هو حق فردي و جماعي لا يسقط بالتقادم ، داعياً إلى خطة إغاثية عاجلة و شاملة للشعب الفلسطيني في لبنان .

كلمة الحملة الأهلية لنصرة فلسطين و قضايا الأمة ألقاها الدكتور ناصر حيدر أكد على أهمية الحفاظ على التماسك الاجتماعي و تفعيل العمل التطوعي في ظل الظروف الصعبة و تفعيل اللجان الشعبية ، مشيداً بالدعوة للورشة و أهمية الحوار والتفاعل على قاعدة التلاقي و الإلتقاء ، و جدد وقوف الحملة الى جانب الشعب الفلسطيني و حقوقه ااوطنية ، و دعا الدولة الى اقرار الحقوق الانسانية دعما لحق العودة .

كلمة حزب الوفاء اللبناني ألقاها رئيسه الدكتور أحمد علوان جدد دعم لبنان للشعب الفلسطيني و حقوقه في العيش الكريم بتملك مسكن و العمل و سائر الحقوق الإنسانية و رفضه لصفقة القرن مطالباً بتحرك فلسطيني عربي موحد لمواجهتها .

كلمة حركة الناصريين المستقلين/ المرابطون ألقاها القيادي خالد زهران دعا فيها إلى إنشاء صندوق لدعم الشعب الفلسطيني واشار الى الدور الهام للجالبات الفلسطينية في أوروبا. مؤكداً تضامنه الكامل مع نضالات الشعب الفلسطيني و حقوقه .

كلمة اللجنة الشعبية في مخيم شاتيلا ألقاها أمين سرها زياد حمو مشيراً إلى واقع اللجان الشعبية . و مشدداً على أهمية تفعيلها لإخراجها من هذا الواقع المزري ، و طالب الاونروا بالقيام بدورها تجاه الشعب الفلسطيني.

كلمة الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين – القيادة العامة - ألقاها الرفيق أبو أيمن البشير داعياً الى بلورة خطة عمل للتحرك من أجل تأمين احتياجات شعبنا .

كلمة اتحاد المهندسين الفلسطينيين ألقاها المهندس محمد كلّم ، اشار لضرورة مشاركة الفئات الوسطى في عملية مواجهة الواقع الصعب مع كافة الفئات الإجتماعية و السياسية على قاعدة الوحدة .

كلمة جمعية المرأة الخيرية ألقتها السيدة فاتن الزحمد حملت الاونروا مسؤولية سوء الاوضاع المعيشية التي يعيشها اللاجئين . و طالبت كافة المرجعيات الفلسطينية الوقوف أمام مسؤولياتها ، مشددةً أن المدخل الإجباري لمعالجة كافة التحديات هو الوحدة الوطنية .

كلمة جمعية النجدة الإجتماعية ألقتها السيدة وصال الجشي أشارت إلى اهمية عمل المؤسسات في الحقل الفلسطيني ، و شددت على برنامج العمل الذي طرحته الورشة . و اكدت على اهمية تعزيز صمود شعبنا في مواجهة مشاريع التهجير و التوطين .

كلمة لجنة المهجرين الفلسطينيين في مخيم شاتيلا ألقاها الأستاذ محمد ستيتيان شدد فيها على وحدة الشعب الفلسطيني في مواجهة كافة التحديات ، داعياً إلى الإسراع بالعمل على خطة طوارئ بعد أن تجاوزت معدلات الفقر و انعدام الأمن الغذائي لخمسة و تسعين بالمائة من عموم المهجرين .

كلمة لجنة المهجرين الفلسطينيين في مخيم برج البراجنة ألقاها عز الدين عبد الله تحدث فيها عن المعاناة الصعبة التي تجاوزت حدود الكرامة الانسانية للمهجرين على مختلف المستويات ، مستعرضاً الآليات التي انبثقت عنها اللجنة و رفض لجان بيروت لأي تشكيل فوقي للمهجرين على صعيد لبنان لا يرتكز على أسس ديمقراطية ، و شدد على تصعيد التحركات لارغام الاونروا على تامين خطة طوارئ للمهجرين من سوريا و اللاجئين في لبنان .

كلمة رابطة ترشيحا ألقاها رئيس الرابطة الأستاذ طارق فتح الله داعا إلى بلورة مشاريع إنتاجية بكفاءات وطنية و باستقلالية مهنية تنهض بواقع المخيمات و تحسن من ظروفه المعيشية ، و اعمل على الحفاظ على الاونروا و الضغط عليها لتامين احتياجاتنا .

كلمة رابطة كويكات ألقاها غازي اسكندر انتقد فيها حال اللجان الشعبية من تفكك و ضعف دورها و افتقاها للكفاءات القادرة على قيادة المجتمع .

كلمة رابطة سعسع ألقاها المهندس عفيف أبو حسان دعا إلى الإحتكام لمصالح الناس بعيداً عن عقلية المحاصصة و الهيمنة و الإحتكار ، داعياً الاونروا الى الاستجابة لمطالب اللاجئين ، و طالب الحكومة اللبنانية إلى التعاطي إلانساني مع أبناء الشعب الفلسطيني .

و أشار المهندس سامي شحادة في كلمته إلى ضرورة اشراك المجتمع الفلسطيني في وضع استراتيجية مشتركة تحفظ مؤسسات الوكالة وتحافظ على استمرارية خدماتها وبرامجها ، وتعمل على مكافحة الفساد فيها .

ودعا صلاح اسكندر منظمة التحرير الفلسطينية لتحمّل مسؤولياتها تجاه اللاجئين و ضرورة العمل بكل ما يلزم للدفاع عن مصالحهم و حقهم في العيش الكريم .

و اختتمت الورشة بكلمة امين قطاع العمال في لبنان و عضو المكتب السياسي للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين ابو لؤي اركان بدر تناولت ركائز قضية اللاجئين بعناوينها الثلاثة الأونروا و المخيم و القرار الأممي 194 ، مطالباً الدولة اللبنانية دعم حق اللاجئين بالعودة عبر الإفراج عن الحقوق الإنسانية و أولها الحق و التملك و كافة الحقوق الانسانية ، وفي مقدمتها الحق بالعمل بدون اجازة عمل ، مستعرضا التحركات الشعبية التي رافقت لاجراءات الظالمة لوزارة العمل .

ودعا ابو لؤي إلى اللجنة التنفيذية و دائرة شؤون اللاجئين في منظمة التحرير الفلسطينية الى التحرك السريع مع الاونروا و الدول المانحة من اجل إطلاق نداء استغاثة عاجل لتوفير خطة طوارئ للاجئين و المهجرين الفلسطينيين من سوريا ، نظرا للظروف الاقتصادية و المعيشية المأساوية التي يمر بها الشعب الفلسطيني بسبب الازمة اللبنانية .

و شدد على أن هذه الورشة تشكل امتدادا للتحركات المتواصلة ، التي يجب تطويرها و تصعيدها بشكل سلمي و حضاري ، عبر انجاز اعتصامات و تحركات لرفع الصوت ، من اجل مطالبةً إدارة الأونروا التدخل السريع من اجل توفير الاموال لتامين خطة طوارئ ، لان حالة الغضب و الاحتقان الشعبي وصلت الى مستويات خطيرة ، و هي مرشحة للانفجار . الامر الذي يتطلب دورا استثنائيا بعيدا عن النمطية و التقليدية في التعاطي مع الخدمات . و ثمن دعوة رئيس لجنة الحوار اللبناني الفلسطيني الوزير حسن منيمنة التي تصب في هذا الاتجاه .

و دعا ابو لؤي إلى ضرورة العمل على توحيد اللجان الشعبية و إعادة تشكيلها على اسس ديمقراطية ، بما يساهم في تخفيف المعاناة عن أبناء المخيمات و تحسين واقعها و توفير متطلباتها من الخدمات و البنى التحتية . و الانفتاح على البلديات التي تقف خدماتها عند حدود المخيم . و رفع وتيرة الضغط على الأونروا لتحسين الخدمات و توفير خطة الطوارئ .

و ختم ابو لؤي بتوجيه لروح الشهيد القائد أحمد مصطفى و كافة شهداء الثورة الفلسطينية و أحرار العالم ، مجددا العهد على مواصلة مشوار النضال من اجل العودة والدولة المستقلة وعاصمتها القدس .





التعليقات