عاجل

  • محافظ قلقيلية: تسجيل ثماني حالات شفاء لمصابين بفيروس (كورونا) اليوم في المحافظة

  • مدير مرفأ بيروت:كنا نعلم بوجود مواد خطرة بالمرفأ ولكن لم نتوقع أنها بهذه الخطورة

برعاية المشروبات الوطنية.. جمعية المستهلك تنظيم لقاء توعوياً في مدرسة بيتونيا

برعاية المشروبات الوطنية.. جمعية المستهلك تنظيم لقاء توعوياً في مدرسة بيتونيا
رام الله - دنيا الوطن
نظمت اليوم جمعية حماية المستهلك الفلسطيني في محافظة رام الله والبيرة بقاء توعويا في مدرسة بنات بيتونيا الأساسية حول حقوق المستهلك ودعم المنتجات الفلسطينية بالشراكة مع شركة المشروبات الوطنية – كابي اروى كانديا ضمن رعايتها لمبادرة منا والنا لدعم المنتجات الفلسطينية التي اطلقتها الجمعية، وبشراكة من شركة بوظة الأرز.

ورحبت مديرة المدرسة سميرة عطية أبو خليل بالجمعية والشركات الشريكة في النشاط مؤكدة أن المدرسة تعتمد المنتجات الفلسطينية وتنظم نشاطات بهذا الاتجاه، وتبني شراكة مع بلدية بيتونيا والمجتمع المحلي لرفع الوعي.

وقال صلاح هنية رئيس الجمعية "لم يعد مقبولا ربط الجودة باسم تجاري لمنتج أو بلد المنشأ الجودة هي مطابقة المتطلبات وتحقيق صفر أخطاء والوقاية منها، وتحقيق اقصى مدة لصلاحية المنتج، وهذا يثبت انه ليس من المنطق بشئ أن نقول منتجات البلد الفلاني هي الجودة وما دونها ليس كذلك."

وأضاف هنية "تجاوزت المنتجات الفلسطينية اتهامات عدم مطابقتها للجودة في الواقع العلمي عندما اثبتت حضورها في السوق الفلسطيني ولدى المستهلك، وفتحت اسواقا جديدة لها في العالم وها هي وفود فلسطين تنتشر في العالم في معارض دولية لتقديم منتجاتها وفتح أسواق جديدة امامها."

وحول حقوق المستهلك حذر هنية من عمليات التغول في الأسعار التي يحاربها قانون حماية المستهلك ويعاقب عليها سواء هذا التغول كان في السلع أو الخدمات أو تدفيع المستهلك ضريبة القيمة المضافة دون توثيقها بالفاتورة، والتغول برفع رسوم ربط الكهرباء للمواطن برسوم متفرقة أو رسوم ربط المياه باحتساب مساحة المنزل أو المبنى كاملا في كلفة ربط المياه للمواطن.

وأشار علاء عيساوي مسؤول العلاقات العامة في شركة المشروبات الوطنية – كابي اورى كانديا أن معايير الجودة في المنتجات الفلسطينية ليست تطوعية وليست اختيارية ونعتمدها بشكل واضح في شركاتنا وهناك من يضبط معاير الجودة داخل الشركة أضافة للجهات الرقابية الرسمية والمستهلك هو ضابط الجودة الرئيسي.

واستعرض عيساوي مراحل تطور عمل شركة المشروبات الوطنية وتنويع منتجاتها وأضافة خطوط انتاج جديدة ومصانع جديدة لتلبية طلبات المستهلك واحتياجات السوق.

وأكد رمزي عنبتاوي مساعد مدير عام شركة بوظة الأرز على أهمية التوعية بحقوق المستهلك ودعم المنتجات الفلسطينية لأن الشركات الفلسطينية تعتمد الجودة وخاضعة للرقابة والاهم الرقابة الذاتية التي تعتمدها الشركات، وها نحن في الأرز نقدم منتجات تنافس المنتجات غير الفلسطينية في البوظة ورأس العبد.

وأشار ربحي دولة رئيس بلدية بيتونيا الى أهمية الشراكة التي نسجتها البلدية ومؤسسات بيتونيا ومدارسها مع جمعية حماية المستهلك الفلسطيني التي رسخت هذه الشراكة الوعي بضرورة دعم المنتجات الفلسطينية وتعزيز حماية حقوق المستهلك.

وقال دولة نحن ندعم المنتجات الفلسطينية دون شروط أو اعاقات تعيق زيادة حصته السوقية فهذه المنتجات ليست فقط لأغراض تسويقية بل هي فرص عمل واستثمار ومحاربة للفقر.

وشكرت الطالبات جمعية حماية المستهلك على دروها التوعوي والشركات الشريكة الذين شاركوا يف القاء الضوء على جودة المنتجات وبلدية بيتونيا، وناقش الطالبات مواضيع تتعلق بالجودة والتغليف والكود الفلسطيني وزيادة أنواع المنتجات الفلسطينية، وتحدثنا حول المنتجات انها ليست غذائية فقط.