مجدلاني يُوقع مذكرة تفاهم حول التعاون بمجال السياسات الاجتماعية بين فلسطين وتركيا

مجدلاني يُوقع مذكرة تفاهم حول التعاون بمجال السياسات الاجتماعية بين فلسطين وتركيا
رام الله - دنيا الوطن
وقعت دولة فلسطين، مذكرة  تفاهم مع الجمهورية التركية في مجال التعاون حول السياسات الاجتماعية، ووقع المذكرة عن حكومة دولة فلسطين د. أحمد مجدلاني، وزير التنمية الاجتماعية، وعن الحكومة التركية، وزيرة الأسرة والعمل والخدمات الاجتماعية، د. زهرة زمرد سلجوق، وقد جرى التوقيع بحضور د. فائد مصطفى، سفير دولة فلسطين في تركيا، وأنور حمام الوكيل المساعد في الوزارة.

وتنص مذكرة التفاهم على رزمة من الأهداف؛ لتطوير المشاريع وتبادل المعرفة والخبرات والأساليب؛ لضمان استدامة نظم الحماية الاجتماعية، وتطوير وتحسين كفاءة الخدمات الاجتماعية المقدمة للأسر والنساء والأطفال والأشخاص ذوي الإعاقة، والمسنين، وذوي الشهداء والأسرى.

وكذلك تنص المذكرة على التعاون في مجالات إدارة وتنظيم نظم الحماية الاجتماعية، وتطوير السياسات لمنع التمييز ضد المرأة، وحماية وتعزيز الوضع الاجتماعي للنساء، وإشراكهن بفعالية في كافة مجالات الحياة الاجتماعية.

كما تتطرق إلى تطوير وتحسين وتعزيز وتوجيه تأهيل الأنشطة الخدماتية المتعلقة بالحماية والوقاية للأطفال، وتطوير وتحسين نجاعة سياسات تعليم وتشغيل وتأهيل ومشاركة الأشخاص ذوي الإعاقة في الحياة الاجتماعية، وتعزيز الشيخوخة النشط  ،ووضع آليات لخدمات رعاية المسنين، وتطوير حقوق المسنين، وتطوير ممارسات المساعدات الاجتماعية في مكافحة الفقر، وتعزيز العلاقة ما بين المساعدة الاجتماعية والتشغيل.

وقال: إن الطرفين الفلسطيني والتركي، سوف يتعاونان في مجالات تبادل المعلومات والوثائق والخبرات المتعلقة بالتشريعات وتنفيذها، وزيارات دراسية متبادلة للخبراء والمسؤولين، وتبادل الخبراء لتبادل المعلومات، بالإضافة إلى المشاركة في البرامج والفعاليات كالمؤتمرات والندوات وورشات العمل، وتقديم المساعدة الفنية المتبادلة للمشاريع التي تم تطويرها، وتبادل الخبراء؛ لتنفيذ الأنشطة والمشاريع المحددة.

وأشار إلى دعم التعاون بين المؤسسات والمنظمات الحكومية الأخرى والشركاء الاجتماعيين العاملين في مجالات الأسرة، والتشغيل والضمان الاجتماعي، والخدمات الاجتماعية.

وأضاف سيتم العمل على تشكيل لجنة عمل مشتركة لتنفيذ بنود هذه المذكرة، ومتابعة تنفيذها.

من جانبها، أشارت سلجوق لأهمية هذه المذكرة، وإلى الانفتاح التركي على دعم دولة فلسطين في مجالات التنمية الاجتماعية.

هذا، ويأتي توقيع هذه المذكرة على هامش المؤتمر الوزاري الإسلامي الأول حول التنمية الاجتماعية المنعقد في اسطنبول.

التعليقات